العالم الرياضي يتضامن مع ضحايا حادثة "نيس" الفرنسية

العالم الرياضي يتضامن مع ضحايا حادثة "نيس" الفرنسية

15 يوليو 2016
+ الخط -

تضامن العديد من الشخصيات الرياضية واللاعبين مع ضحايا الحادثة التي وقعت ليلة الخميس بمدينة نيس الفرنسية، والتي أسفرت عن مقتل أكثر من 80 شخصا في عملية دهس قام بها أحد المهاجمين وأصاب العشرات خلالها عندما انطلق بشاحنة مسرعة صوب حشد كان يشاهد عرضا للألعاب النارية خلال الاحتفال بالعيد الوطني الفرنسي.

وتفاعل الرياضيون من مختلف الألعاب مع الضحايا عبر صفحاتهم الرسمية في مواقع التواصل الاجتماعي المختلفة، مؤكدين وقوفهم لجانب أهالي الضحايا الذين سقطوا بشكل أليم وفي حادثة تمتد لسلسلة هجمات وقعت في فرنسا بعدما قام مسلحون من تنظيم الدولة الإسلامية "داعش" بقتل 130 شخصا في 13 نوفمبر/ تشرين الثاني في هجوم عنيف.

وقدم نجوم الرياضة العالمية المختلفة تعازيهم لأهالي الضحايا وأظهروا دعمهم للشعب الفرنسي وتضامنهم مع المصابين، عبر صفحاتهم في موقع التواصل الاجتماعي "تويتر".

وكتب نجم التنس الإسباني رفائيل نادال تغريدة قال فيها: "علمت بالأخبار وشعرت بالفزع بسبب ما يحدث في نيس. الدعم للشعب الفرنسي، وجميع الضحايا وأسرهم"، فيما كتب مواطنه سيرجيو راموس لاعب ريال مدريد: "أمر رهيب، مصدوم وحزين. تضامني مع الشعب الفرنسي" وكتبها باللغتين الإسبانية والإنكليزية.

وعبر مدرب باريس سان جيرمان الفرنسي الجديد، أوناي إيمري عن حزنه للأحداث وكتب على صفحته: "مرعب حقا ما حدث في نيس. دعمنا الكبير لأسر الضحايا"، ومثله عبر النجم الكولومبي راداميل فالكاو عن حزنه وكتب: "خالص التعازي للشعب الفرنسي على ما حدث في نيس".

وعبر الدراج الأميركي الشهير لانس أرمسترونغ عن حزنه الكبير لما حدث وعلق بالقول: "أمضيت سنوات أقيم وأتدرب في نيس وجميع أنحاء "كوت دازور". أحمل ذكريات رائعة لا تمحى أبدا. حزين جدا بعد رؤية مأساة الليلة"، فيما كتب لاعب الركبي الفرنسي ديمتري زارزسيسكي تغريدة: "أستيقظ وأشاهد هذا الجنون!".

كما أصدر نادي ريال مدريد الإسباني بيانا يدين فيه الاعتداء وقال فيه "يعرب ريال مدريد عن بالغ أسفه إزاء الهجوم الذي وقع في نيس، ويريد أن يؤكد تضامنه مع الضحايا وأسرهم وكل الشعب الفرنسي".

وأعلن نادي برشلونة الإسباني تضامنه مع الضحايا في تغريدة على صفحته الرسمية كتب فيها: "نادي برشلونة يعرب عن تعازيه وتضامنه مع عائلات ضحايا الهجوم الدامي الذي استهدف مدينة نيس الفرنسية".

وأعرب الاتحاد الأوروبي لكرة القدم (يويفا) عن دعمه وتضامنه مع ضحايا الهجوم وأكد بيان اليويفا "نعرب عن صدمتنا وحزننا العميق إزاء الهجوم الإرهابي الذي وقع أمس في نيس. نود أن نعرب عن تضامننا مع أمة فرنسا وأصدق تعازينا لأسر الضحايا"، وأضاف البيان "كما نود أن نعرب عن تضامننا مع سكان نيس، الذين استضافوا بطولة اليورو بشكل رائع".
















دلالات

المساهمون