الجيش الجزائري يقرر إرسال مستشفى ميداني وطاقم طبي إلى بيروت

06 اغسطس 2020
الصورة
فريق طبي جزائري يتوجه للبنان لتقديم الإسعافات والعلاجات (الأناضول)

أعلنت قيادة الجيش الجزائري وضع مستشفى عسكري ميداني وفريق طبي عسكري تحت تصرف الجيش اللبناني، للمساعدة في إغاثة اللبنانيين، إثر الانفجار الذي هز الثلاثاء مرفأ بيروت.

وأبلغ رئيس أركان الجيش الجزائري، الفريق السعيد شنقريحة، قائد الجيش اللبناني الفريق الأول جوزيف عون، خلال اتصال هاتفي اليوم الخميس، استعداد الجيش الجزائري لتقديم المساعدات الضرورية، ووضع مستشفى عسكري ميداني تحت تصرف القوات المسلحة اللبنانية، وفريق طبي لتقديم الإسعافات والعلاجات الطبية اللازمة.

وذكر بيان لوزارة الدفاع الوطني أن الفريق شنقريحة قدم لنظيره اللبناني التعازي ومشاعر التضامن والتآزر عقب انفجار مرفأ بيروت وما خلفه من خسائر بشرية وأضرار مادية كبيرة.

وكان الرئيس الجزائري عبد المجيد تبون قد قرر، أمس الأربعاء، إرسال أربع طائرات بمساعدات فورية إلى بيروت محملة بالأغطية والخيم والمواد الغذائية والمواد الطبية، إضافة إلى فريق من الأطقم الطبية وجراحين وفريق من عناصر الدفاع المدني، وإرسال باخرة جزائرية نحو لبنان وعلى متنها شحنات من مواد البناء، للمساعدة في إعادة بناء وتعمير ما دمره الانفجار.