الاحتلال يهدم منزلاً في القدس ويعتقل في الضفة

رام الله

محمد عبيدات

avata
محمد عبيدات
20 يناير 2015
+ الخط -

هدمت جرافات الاحتلال فجر اليوم، الثلاثاء، منزلاً حديث البناء في بلدة العيسوية، وسط القدس المحتلة، بحجّة البناء من دون ترخيص.

مصادر محلية أشارت، لـ"العربي الجديد"، إلى أنّ جرافات الاحتلال ترافقها قوة كبيرة من الجيش والشرطة، اقتحمت العيسوية من عدة محاور، وشرعت بهدم منزلٍ، تعود ملكيته للشاب ربحي داري، بحجّة البناء غير المخص.

واندلعت، في المكان عينه، مواجهات عنيفة بين الشبان وقوات الاحتلال، أصيب خلالها العشرات بحالات الاختناق، في حين تمكّن جنود الاحتلال من اعتقال عددٍ من الشبان، الذين رشقوا جنود الاحتلال بالحجارة، احتجاجاً على عملية الهدم تلك.

في سياقٍ آخر، اقتحمت مجموعات من المستوطنين، صباح اليوم، باحات المسجد الأقصى، وتجوّلت فيها، بحماية شرطة الاحتلال وسط محاولات المصلين والمرابطين فيه التصدي لهم.

وفي الضفة الغربية المحتلة، اعتقلت قوات الاحتلال الشاب شحدة عمرو، من بلدة دورا، بعد مداهمة منزله وتفتيشه والعبث بمحتوياته، والشاب مهدي بدوي من بلدة بيت أمر شمالي المدينة، وسط اندلاع مواجهات عنيفة مع الشبان الذي تصدوا لعملية اقتحام البلدة.

 كذلك اعتقلت الشاب أحمد أبو شمسية، من ضاحية الرامة وسط المدينة، بعد تفجير أبواب منزله، واعتقلت أيضاً محمد الرجبي ومحمد الفاخوري، وتواجدت قوات الاحتلال في عددٍ من أحياء المدينة، وقامت بعمليات تمشيط وتفتيش، بحسب ما أفادت مصادر محلية "العربي الجديد".


 

ذات صلة

الصورة
مسيرات في رام الله ضد جرائم الاحتلال 21 إبريل 2024 (العربي الجديد)

سياسة

خرج المئات، ظهر اليوم الأحد، في شوارع مدينة رام الله وسط الضفة الغربية، منددين بجرائم الاحتلال الإسرائيلي في قطاع غزة ومخيم نور شمس في طولكرم شمالي الضفة.
الصورة
طفل مصاب بالسرطان ووالدته من غزة في مستشفى المطلع في القدس في 17 أكتوبر 2023 (أحمد غرابلي/ فرانس برس)

مجتمع

قرّرت المؤسسة الأمنية في دولة الاحتلال الإسرائيلي إعادة 20 مريضاً فلسطينياً مصاباً بالسرطان، من بينهم أطفال، إلى قطاع غزة المحاصر رغم تهديد حياتهم بالخطر.
الصورة

مجتمع

ألم وفقدان تعيشهما عائلة الطفل الفلسطيني رامي حمدان الحلحولي الذي أرتقى في مخيم شعفاط بالقدس المحتلة برصاص قناص إسرائيلي.
الصورة
 نتنياهو وبن غفير في موقع عملية نافيه يعقوف (مصطفى الخاروف/الأناضول)

سياسة

بعد نحو ثمانية أشهر من تمريره بالقراءة التمهيدية، بدأ الائتلاف الحاكم في إسرائيل، اليوم الاثنين، بمناقشة قانون الإعدام للمقاومين الفلسطينيين.