ألكسيس بلدل على رأس "أخطر المشاهير" على الإنترنت

22 أكتوبر 2019
الصورة
احتلَّت الممثلة الأميركيّة ألكسيس بلدل المرتبة الأولى (Getty)
+ الخط -
عُرِفت الممثلة الأميركية، ألكسيس بلدل، بأعمالٍ مثل "غيلمور غيرلز" Gilmore Girls و"سيسترهوود أوف ذا ترافيلينغ بانتس" Sisterhood of the Traveling Pants، لكنها توجت على رأس المشاهير الأكثر خطراً على شبكة الإنترنت.

وأشارت شركة الأمن الرقمي "مكافي" McAfee في بيان، يوم الإثنين، إلى أنّ بلدل تتصدر المشاهير "الأخطر" على شبكة الإنترنت، بسبب كمية الفيروسات والبرامج الضارّة التي من الممكن أن تصيب المستخدم إذا حاول البحث عن اسمها على شبكة الإنترنت.   

واحتلّ المرتبة الثانية مُقدم البرامج الحواريَّة جيمس كوردن، تليه نجمة مسلسل "صراع العروش" صوفي تيرنر، تليهما الممثلة آنا كيندريك، ثم النجمة السينمائيّة لوبيتا نيونغو، ثم نجم البرامج الحواريّة جيمي فالون، وجاكي تشان، ومغنّي الراب ليل واين، ونيكي ميناج، وأخيرًا في المرتبة العاشرة نجمة "مارفل" تيسا تومبسون. 

وأعدت هذه القائمة اعتمادًا على شدّة الخطر، عند النقر على الروابط المشبوهة التي تحمل أخبار هؤلاء المشاهير؛ إذْ سيقوم القراصنة بإرفاق برامج ضارّة وبرمجيات خبيثة بأسمائهم، على أمل أن يقع المعجبون ضحيّة إعجابهم. لذلك، تحثّ شركة "مكافي" كل المستخدمين على إدراك المخاطر المرتبطة بالقرصنة أثناء عمليّة البحث، وتطبيق إصلاحات الأمان المحدّثة دائمًا.

وأشار كبير أمن المستهلكين في شركة "مكافي" McAfee، غاري دايفس، في بيان: "قد لا يكون المستخدمون على دراية دقيقة بأنَّ عمليات البحث التي يقومون بها قد تشكِّل خطرًا على أمنهم الشخصي. كما أنَّهم قد لا يفهمون النتائج الخطرة التي يمكن أن تحدث عندما تتعرَّض المعلومات الشخصيّة للخطر، أثناء محاولتهم الوصول إلى مشاهيرهم أو أفلامهم أو برامجهم التلفزيونيَّة أو موسيقاهم المفضّلة".

وجاء اسم جاكي تشان في القائمة بشكلٍ مفاجئ جدًا، لأنَّ شعبيته حافظت على مستوى منخفض نسبيّاً أخيراً. لكن ديفيس أوضح أنّ الشائعات التي انتشرت هذا العام بأنّ الممثل قد يعود إلى الشاشة الكبيرة من خلال Rush hour 4 وThe Kerate Kid 2. ورغم نفي الممثل تشان مشاركته في هذه الأعمال، إلا أنَّ مجرمي الإنترنت قفزوا على أمل "استهداف المشجّعين الذين تغلَّب عليهم الحنين، والأقل حذرًا بشأن أمنهم الرقميّ الشخصي". 

وأزاحت الممثلة الأميركيّة، بلدل، الصدارة من عارضة الأزياء الأسترالية، روبي روز التي احتلّت الصدارة العام الماضي، بسبب ترشيحها للعب دور "بات وومان" Batwoman. وتكشف قائمة هذا العام أيضاً أنّ الاهتمام بنجوم عالم الواقع قد تضاءل، إذْ تراجعت كريستين كافالاري وكورتني كارداشيان إلى الرقمين 214 و222 على التوالي، علمًا أنّهما كانتا في قائمة أخطر 10 العام الماضي. 

المساهمون