"ميدل.إيست.آي" تعلن أن خاشقجي كان كاتباً لديها أيضًا

"ميدل.إيست.آي" تعلن أن خاشقجي كتب لموقعها: لم يوقّع مقالاته خوفاً على حياته

24 أكتوبر 2018
قُتل خاشقجي داخل القنصلية السعودية في إسطنبول (أوران كوبان/الأناضول)
+ الخط -
تكريماً لذكرى الصحافي والكاتب السعودي، جمال خاشقجي، كشف موقع "ميدل إيست آي" عن سلسلة مقالات رأي نُشرت ولم تُوقع باسمه، على مدى العامين الماضيين، خوفاً على حياته.

وأوضح "ميدل إيست آي" أن خاشقجي كتب مقالات عدة تنتقد السلطات السعودية، خلال العامين الماضيين، ووُقعت باسم "مراسل ميدل إيست آي"، لأنه "كان خائفاً على حياته، مثل العديد من منتقدي المملكة العربية السعودية".

وتطرقت المقالات إلى مواضيع عدة، أبرزها الدور السعودي في حرب اليمن والحصار الرباعي ضد دولة قطر، علماً أن خاشقجي نشر مقالاته باسمه في الموقع نفسه، في 2016، قبل أن تمنعه الرياض من الكتابة والتغريد، قبل توجهه إلى الولايات المتحدة الأميركية حيث كتب لصالح "واشنطن بوست" الأميركية.

وكان خاشقجي دخل قنصلية بلاده في مدينة إسطنبول التركية، في 2 أكتوبر/تشرين الأول الحالي، واختفى. وعلى مدار أسبوعين، كررت السلطات السعودية مزاعمها بأنه غادر القنصلية. في الوقت نفسه، سرب مسؤولون أتراك، لم يكشفوا عن أسمائهم، تفاصيل قتل خاشقجي داخل المبنى.

يوم الجمعة الماضي، أي بعد 17 يوماً من اختفاء خاشقجي، أكدت السعودية أنه قُتل، زاعمة بداية أن ما حدث كان "عن طريق الخطأ خلال تشابك بالأيدي". لم يُعثر على جثة خاشقجي إلى الآن.