"تحرير الشام" تقمع الحراك المتصاعد ضدها في الشمال السوري

19 مايو 2024
+ الخط -

يسود هدوء حذر في عموم محافظة إدلب، شمال غربي سورية، بعد يوم من تصعيد هيئة تحرير الشام (جبهة النصرة سابقاً)، سلطة الأمر الواقع، بوجه الحراك ضد "تحرير الشام"، الذي وصل إلى حد الضرب والاعتقال ونشر الحواجز، وتقطيع أوصال المدن والبلدات، بهدف محاصرة حراك شعبي بدأ في فبراير/ شباط الماضي، ولا يزال مستمراً بزخم متصاعد.

المزيد في سياسة