هل كان الحكم صائباً في قرار منح بلجيكا ركلة جزاء أمام إيطاليا؟

هل كان الحكم صائباً في قرار منح بلجيكا ركلة جزاء أمام إيطاليا؟

03 يوليو 2021
فينتش أثار الجدل باحتساب الركلة (Getty)
+ الخط -

أثار الحكم السلوفيني سلافكو فينتش الجدل، بعد احتسابه لركلة جزاء لمصلحة بلجيكا، خلال مواجهة إيطاليا، في دور الربع نهائي لبطولة يورو 2020.

وبعد أن دفع جيوفاني دي لورينزو، جيريمي دوكو داخل منطقة الجزاء، أشار الحكم إلى ركلة جزاء في آخر دقائق الحصة الأولى، والذي تم التأكيد عليها من قبل حكام "ألفار".

وتقدمت إيطاليا 2-1 بعد 45 دقيقة، وألغي هدف لها بداعي التسلل في شوط مليء بالإثارة على ملعب "أليانز أرينا" في ميونخ، حيث أحرز نيكولو باريلا الهدف الأول لإيطاليا في الدقيقة الـ31، وضاعف لورنزو إنسيني النتيجة بتسديدة متقنة.

وحول الحالة، قال رضون الغندور، الحكم الدولي اللبناني السابق وعبر صفحته الرسمية: " ركلة جزاء. الدفع موجود لكن هل هو يرتقي إلى اعتباره مخالفة واحتساب ركلة جزاء!؟".

وأضاف "مثل هكذا حالات تخلق جدلاً لكن إذا رجعنا لما قاله رئيس لجنة الحكام في يويفا، الايطالي روبرتو روسيتي، أن (ركلة الجزاء حدث كبير يجب أن تكون المخالفة واضحة ومقنعة ولا نريد احتساب الأخطاء الناعمة) فبرأيي هذه حالة ركلة جزاء ناعمة، والنتيجة ساعدت الحكم على اتخاذ هذا القرار".

وقلص روميلو لوكاكو الفارق لصالح "الشياطين الحمر" من ركلة الجزاء المحتسبة، ليزيد من إثارة المواجهة التي قدم فيها المنتخبان مستوى كببراً، فنياً وبدنياً.

 

المساهمون