نجوم عالميون تنتظرهم الجماهير في مونديال قطر 2022

21 نوفمبر 2020
الصورة
+ الخط -

تترقب الجماهير الرياضية انطلاق بطولة كأس العالم في عام 2022، التي ستقام في قطر لأول مرة في تاريخ الشرق الأوسط، والثانية في القارة الآسيوية بعد مونديال 2002، من أجل متابعة عدد من أبرز نجوم "الساحرة المستديرة"، الذين سيعتزل بعضهم بشكل نهائي.

ويُعد المهاجم البرتغالي كريستيانو رونالدو أحد أبرز النجوم، الذين تنتظر الجماهير رؤيتهم في مونديال قطر 2022، لأنها الفرصة الأخيرة لـ"صاروخ ماديرا"، الذي سيبلغ حينها سن الـ37 من عمره.

وأبدى رونالدو في أحاديثه الصحافية لجميع وسائل الإعلام العالمية، أنه مستعد للمشاركة في بطولة كأس العالم بقطر 2022، طالما يمتلك القوة والحماس، بالإضافة إلى أنه دائماً في خدمة منتخب البرتغال، وينتظر حينها تقديم الدعوة الرسمية له.

أما منافسه ليونيل ميسي نجم منتخب الأرجنتين، الباحث عن تعويض إخفاق مونديالي البرازيل 2014، وروسيا في 2018، فيطمح إلى توديع الجماهير الرياضية، بحصوله على لقب كأس العالم في قطر 2022، لأنه سيكون على أعتاب الاعتزال الدولي، عندما يبلغ سن الـ35 من عمره.

لكن حلم النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي في مونديال قطر 2022، سيصطدم بالمهاجم كيليان مبابي، أحد أبرز المواهب الكروية في عالم "الساحرة المستديرة"، الذي ساهم بفوز منتخب فرنسا بلقب كأس العالم عام 2018 في روسيا، ويرغب بقيادة "الديوك" إلى التتويج مرة أخرى في المسابقة الدولية.

ويبرز أيضاً ضمن قائمة النجوم، الذين تنتظرهم الجماهير الرياضية في مونديال قطر 2022، مهاجم منتخب البرازيل نيمار دا سيلفا، الذي سيكون حينها في سن الـ31 من عمره، ويتطلع إلى أن يعيد هيبة "السيليساو" في المسابقة العالمية مرة أخرى، ويحصد اللقب الغائب عن خزائنهم منذ عام 2002.

بدورها تنتظر الجماهير العربية رؤية نجومها في مونديال قطر 2022، ويأتي في مقدمتهم محمد صلاح مهاجم منتخب مصر، الذي شارك في كأس العالم 2018، لكنه يريد قيادة "الفراعنة" إلى الأدوار المتقدمة في المسابقة الدولية.

من جهة أخرى، يظهر اسم رياض محرز قائد منتخب الجزائر في القائمة، وبخاصة أنه قاد "محاربي الصحراء" إلى التأهل لكأس الأمم الأفريقية 2021، بفضل الأداء الكبير الذي قدمه، لكن الجماهير تنتظر منه الكثير في مونديال قطر 2022، نظراً للإمكانات الفنية الهائلة التي يتمتع بها.

ونصل إلى منتخب المغرب، الذي يُعد حكيم زياش أحد أبرز نجومه الذين خطفوا الأضواء بقوة، ويُمني نفسه أن يشارك للمرة الثانية على التوالي في بطولة كأس العالم بقطر عام 2022، لكنه يريد الوصول إلى الأدواء المتقدمة، بسبب المواهب الكبيرة التي يمتلكها "أسود الأطلس".

ونختم مع المهاجم القطري المعز علي، الذي تعقد عليه الجماهير العربية الآمال العريضة في قيادة "العنابي" البلد المضيف لمونديال 2022، إلى تقديم ما فعله في بطولة كأس آسيا 2019، عندما قاد الأدعم إلى اللقب القاري الأول في تاريخه.

المساهمون