نجم نابولي الجديد "بائع الماء" يتحدى صلاح ومحرز

10 أكتوبر 2020
الصورة
يواصل صلاح ومحرز المنافسة فيما بينهما بالدوري الإنكليزي (Getty)
+ الخط -

كسر المهاجم فيكتور أوسيمين قيود الفقر الذي طارده خلال طفولته بمدينته في نيجيريا، ليصبح بعد سنوات قليلة مهاجماً في نابولي الإيطالي، وأفضل الهدّافين الذين مروا على نادي ليل الفرنسي.

وروى أوسيمين تفاصيل طفولته الصعبة في تصريحات نقلها موقع "غول" العالمي، والظروف الكارثية التي رافقته في مطلع مشواره، بقوله: "لقد كانت الحياة صعبة، خاصة أنني كنت أرغب في مساعدة عائلتي، فكنت مجبراً على بيع الماء لأعيش رفقة أشقائي، لأنه في نيجيريا لا يوجد أمل للنجاح ولا أحد يدفعك نحوه".

وتحدى مهاجم نابولي نجوم القارة السمراء، الجزائري رياض محرز، والسنغالي ساديو ماني، والمصري محمد صلاح، بتأكيده على سعيه إلى التتويج بلقب الأحسن، فأضاف "أحلم بأن أصبح أفضل لاعب أفريقي، رغم الطريق الطويلة التي تنتظرني، لكن لا شيء مستحيلاً، مع العمل الجدي يصبح كل شيء ممكن، وأنا في الطريق الصحيح".

 

وفقد فيكتور أوسيمين والدته وهو في سن صغيرة، ما جعله مسؤولاً عن البيت، ومطالباً بتوفير لقمة العيش لعائلته الفقيرة، قبل أن تتحول حياته للأفضل بتألّقه مع المنتخب النيجيري في كأس العالم لفئة أقل من 17 عاماً، وبعد انتقاله صوب نادي فولفسبورغ الألماني.

واختتم المهاجم الواعد (21) عاماً تصريحاته بالقول "لم أتوقع الوصول للعب في نادٍ عالمي، ولو سألتني عن ذلك قبل سنوات، سأقول إنك تمزح، لكنني أدرك اليوم ما ينتظرني، لأنني أريد أن أحقّق أهدافي وأتجاوز كل القيود".

المساهمون