مشهد نادر في الكالتشيو.. هكذا استقبلت جماهير لاتسيو مدربها "الهارب"

مشهد نادر في الكالتشيو.. هكذا استقبلت جماهير لاتسيو مدربها "الهارب"

16 أكتوبر 2021
إنزاغي قاد لاتسيو إلى العديد من الألقاب (Getty)
+ الخط -

أصبح لقاء لاتسيو وإنتر ميلان موعداً مهماً في الدوري الإيطالي خلال المواسم الأخيرة، بعد التنافس بين الفريقين من أجل المراكز التي تسمح بالتأهل إلى دوري الأبطال.

كما أشعلت بعض الصفقات المنافسة بين الفريقين، خاصة عندما "خطف" الإنتر منذ مواسم قليلة المدافع الهولندي ستيفان دي فريج، ما جعل العلاقة تعرف توتراً كبيراً بين الناديين.

وشهد الصيف الماضي، رحيل سيموني إنزاغي، مدرب لاتسيو، إلى إنتر ميلانو بعد خمسة مواسم قاد خلالها لاتسيو، إضافة إلى أنّه قضى قرابة 22 عاماً في نادي العاصمة لاعباً ومدرباً في مختلف المستويات، قبل أن يصبح المدرب الأول في الفريق.

ولم تقبل إدرة لاتسيو رحيل مدربها، وعبرت عن غضبها الشديد من تصرّفه الذي ورّطها، بما أنّها كانت مجبرة على البحث عن مدرب جديد قبل أسابيع قليلة من بداية منافسات الكالتشيو.

وتعهد إنزاغي، خلال المؤتمر الصحافي يوم الجمعة، بأن يتحول إلى المدارج الخاصة بجمهور لاتسيو في ملعب أولمبيكو المتعارف عليها بـ"كورفا نورد"، من أجل تحيتها، لمساندته طوال الماضية دون أن يحدد طبيعة التفاعل الذي سيجده من قبل الجماهير.

وفعلاً أوفى إنزاغي بوعده، وكان الاستقبال مميزاً، بما أن الجماهير لم تكن حاقدة عليه وبادلته التحية، رغم أنه قدم منافساً من أجل قيادة فريقه إلى المراتب الأولى في الترتيب.

ويعكس تصرف جماهير لاتسيو تنقاضاً كبيراً في كرة القدم الإيطالية، إذ من النادر أن وجد مدرب ترحاباً مشابهاً، كما أن جماهير لاتسيو تُعرف بكونها عنيفة ولم يكن متوقعاً منها تصرف مشابه.

المساهمون