ماكرون يطرح خياراً مثالياً لحل أزمة الجماهير في أحداث نهائي الأبطال

ماكرون يطرح خياراً مثالياً لحل أزمة الجماهير في أحداث نهائي الأبطال

03 يونيو 2022
الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون خلال حضوره لقاء بكرة القدم (جون بييري/Getty)
+ الخط -

شدد الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، اليوم الجمعة، على ضرورة تعويض حاملي التذاكر الذين منعوا من دخول استاد فرنسا في نهائي دوري أبطال أوروبا لكرة القدم، يوم السبت الماضي، من قبل أفراد الأمن، "بأسرع ما يمكن".

وقال ماكرون، في مقابلة مع وسائل إعلام محلية: "لدي فكرة عن العائلات التي تم منعها ولم تتمكن من الوصول إلى المقاعد التي دفعوا ثمنها. ولهذا آمل أن نتمكن من تعويضهم في أقرب وقت ممكن".

وأضاف الرئيس الفرنسي في تصريحاته "لقد طلبت من الحكومة توضيح ما حدث وتحديد المسؤولية وشرحها بالتفصيل لمواطنينا وللبريطانيين والإسبان".

وكان بيلي هوغان الرئيس التنفيذي لنادي ليفربول الإنكليزي، قد كرر، الجمعة، الدعوة إلى إجراء تحقيق في أحداث نهائي دوري الأبطال في باريس والذي شابته اضطرابات جماهيرية. من جهته، طالب ريال مدريد الإسباني، المنظمين بتوضيح ما حدث.

وأصدر الاتحاد الأوروبي لكرة القدم "يويفا"، الجمعة، اعتذاراً للجماهير الذين تأثروا بالأحداث التي أحاطت بالمباراة النهائية بين ريال مدريد وليفربول بعد تزوير التذاكر والمشاكل الجماهيرية التي شابت الحدث الكروي الرفيع في باريس.

وتأخر انطلاق المواجهة لأكثر من 30 دقيقة، بعد أن أوقف الضباط بالقوة الأشخاص الذين حاولوا دخول استاد فرنسا، بينما قامت شرطة مكافحة الشغب برش الغاز المسيل للدموع على المشجعين، بمن في ذلك النساء والأطفال.

المساهمون