ماغواير يواصل أخطاءه الكارثية و"فار" يثير الجدل من جديد في "البريميرليغ"

24 أكتوبر 2020
الصورة
عرقل قائد يونايتد منافسه داخل منطقة الجزاء (أولي سكارف/Getty)
+ الخط -

 

حرم حكم المواجهة مارتن أتكينسون، فريق تشلسي من ركلة جزاء واضحة خلال التعادل مع مانشستر يونايتد، في قمة البريميرليغ التي غابت عنها الإثارة، حيث لم يقدم الطرفان ما هو منتظر منهما.

وواصل أغلى مدافع في العالم، هاري ماغواير، تكرار أخطائه الساذجة، بعد أن قام بعرقلة واضحة تجاه الإسباني سيزار أزبيليكويتا لاعب "البلوز".

ومع اقتراب المباراة من استراحة الشوط الأول، قام مدافع مانشستر يونايتد بحركة على طريقة بطل الفنون القتالية لخبيب نورمحمدوف لمنع أزبلكيوتا من الوصول إلى الكرة خلال كرة عرضية.

واعترض لاعبو تشلسي بشكل كبير في محاولة للحصول على ركلة جزاء، لكن لم يتم منحهم أي شيء في البداية، حيث بعد أن خرجت الكرة لرمية تماس، بعد عشر ثوان تقريباً، اختار مسؤولو  "فار" عدم منح ركلة الجزاء.

وأظهرت الإعادة بعد ذلك العرقلة مرة أخرى، الأمر الذي أثار دهشة معظم المشجعين، وفي نهاية الشوط الأول، قال جيمي فلويد هاسيلبينك، محلل قنوات (سكاي)، إن ماغواير "خنق" أزبلكيوتا.

وأثناء قيامه بتحليل اللقاء على موقع "تاكسبورت"، رد ستيف مكلارين مدرب إنكلترا السابق "هذا هو السبب في أن تقنية فار غريبة جداً جداً"، فيما عبر آندي غراي محلل قنوات "بي أن سبورتس"، عن استغرابه بسبب عدم استخدام تقنية  "فار" في تدخل ماغواير.

 

 

المساهمون