فيورنتينا وروما يحييان ذكرى رحيل أستوري

03 مارس 2021
الصورة
إحياء ذكرى رحيل أستوري (Getty)
+ الخط -

شهدت الدقيقة 13 من مباراة فيورنتينا وضيفه نادي روما لحساب الجولة 25 من الدوري الإيطالي، الأربعاء، توقف اللعب لفترة قصيرة دامت قرابة 13 ثانية، قبل أن يتواصل لاحقاً بنسق طبيعي.

واختار الفريقان، إحياء ذكرى رحيل اللاعب دافيدي أستوري قائد فيورنتينا السابق والذي لعب أيضاً لنادي روما، إلى جانب عديد الفرق الإيطالية الأخرى. وقد تزامنت المباراة بينهما مع مرور 3 سنوات على رحيله. وتكرر الأمر كذلك في مباراة إودينيزي وميلان التي شهدت توقفا في الدقيقة 13 لإحياء ذكرى اللاعب الراحل.

ولعب أستوري لنادي روما موسم 2014ـ2015 ثم انتقل إلى فيورنتينا وحمل شارة القيادة في الفريق، وقد ترك رحيله صدمة لدى سكان المدينة لما عرف به اللاعب من أخلاق عالية.

وتوفي أستوري في 4 مارس 2018، حيث كان يستعدّ مع فيورنتينا لخوض المباراة ضدّ أودينيزي، ولكن وقع التفطن إلى وجوده ميّتاً في غرفته بالنزل الذي يقيم فيه الفريق ليلة المباراة، وتم تأجيل كل المباريات التي كانت مبرمجة في ذلك اليوم من الكالتشيو.

وكشفت الفحوصات لاحقاً، أن اللاعب توفي بسبب أزمة قلبية، كما أشارت بعض التقارير إلى أنّه كان من الممكن إسعاف دافيدي أستوري لو لم يكن لوحده في الغرفة.

ومنذ وفاة هذا اللاعب، اختار نادي فيورنتينا إحياء ذكراه بشكل متواصل مع كل مباراة تقام في هذا التاريخ، كما أن توقف اللعب في الدقيقة 13 إشارة إلى الرقم الذي كان يحمله.

المساهمون