أزمة جديدة تلوح بالأفق بين سيميوني وفيليكس... لهذا السبب

03 مارس 2021
الصورة
سيميوني مدرب أتلتيكو مدريد (Getty)
+ الخط -

يواصل المدير الفني لفريق أتلتيكو مدريد، الأرجنتيني دييغو سيميوني، وضع اللمسات الأخيرة على تحضيرات متصدر الليغا لمواجهة ديربي مدريد يوم الأحد المقبل، أمام الغريم ريال مدريد.

وكشف تقرير لصحيفة "ماركا" الإسبانية، أن بوادر أزمة جديدة بين المدرب والنجم جواو فيليكس تلوح بالأفق، كون الأول يميل نحو ترك اللاعب البرتغالي على مقاعد البدلاء في القمة المرتقبة.

وفي الحصة التدريبية الأخيرة لأتلتيكو مدريد، جرب سيميوني تشكيلة من أربعة مدافعين، وهم كل من كيران تريبيير وستيفان سافيتش وفيليبي مونتيرو وماريو هيرموسو، وخط وسط مكون من أنخيل كوريا وكوكي وساول نيغيز ويانيك كاراسكو، وماركوس لورينتي شريكاً للأوروغوياني لويس سواريز، بالخط الأمامي.

لا تزال هناك عدة حصص تدريبية متبقية للمدرب الأرجنتيني، لتجربة لاعبين آخرين، ولكن في الوقت الحالي يبدو أن فيليكس سيجلس على مقاعد البدلاء مرة أخرى، بعد الزج به كبديل ضد فياريال، وما شاب ذاك اللقاء من تصرف غريب للاعب بعد تسجيله للهدف.

وبعد أن هز شباك "الغواصات الصفراء"، احتفل اللاعب بإشارة الصمت، تجاه مقاعد البدلاء، لتأتي تقارير صحافية إسبانية وتؤكد، أنه كان يقصد بها المدرب سيميوني، بعد عدم اعتماد الأخير عليه كأساسي في بعض اللقاءات.

المساهمون