حالات تحكيمية تثير التساؤلات بين تشلسي وتوتنهام.. الشريف يفسر

حالات تحكيمية تثير التساؤلات بين تشلسي وتوتنهام في "ديربي" لندن.. الشريف يفسر بالدليل

07 نوفمبر 2023
كشف الشريف عن رأيه بما حدث في الديربي بين توتنهام وتشلسي (العربي الجديد/Getty)
+ الخط -

شهدت المواجهة التي جمعت بين نادي توتنهام وضيفه تشلسي في "ديربي" مدينة لندن، الاثنين، ضمن منافسات الأسبوع الـ11 من الدوري الإنكليزي لكرة القدم، عدداً من الحالات التحكيمية التي أثارت التساؤلات بين الجماهير الرياضية.

وسجل النجم الكوري الجنوبي هيونغ مين سون الهدف الثاني لصالح توتنهام، لكن تقنية الفيديو المساعد "فار" قامت بالتدخل من أجل تصحيح قرار الحكم المساعد، وقررت إلغاء الهدف الذي جرى تسجيله في الدقيقة الـ13.

وكشف الخبير التحكيمي الخاص بـ"العربي الجديد" جمال الشريف عن رأيه بقوله: "التمريرة العرضية من قبل لاعب توتنهام باتجاه زميله سون الموجود داخل قوس منطقة الجزاء، كان متقدماً عن الكرة أولاً وعن آخر ثاني مدافع بفارق بسيط".

وتابع: "الحكم المساعد لم يدرك هذا التفصيل الصغير، وسجل سون الهدف الثاني لتوتنهام، لكن تقنية الفيديو المساعد ألغت الذي جرى تسجيله، بسبب وجود الكوري الجنوبي في موقف تسلل لحظة تمرير الكرة إليه، وبالتالي القرار كان صحيحاً".

وحول إلغاء هدف رحيم ستيرلينغ، مهاجم تشلسي، في الدقيقة الـ21، أجاب الشريف: "القرار صحيح بعد تدخل تقنية الفار، بسبب وجود لمسة يد على لاعب البلوز، عندما سيطر على الكرة ودخل عمق منطقة الجزاء، وسدد الكرة التي اصطدمت بمنافسه، وعادت لتصطدم بيده".

وأردف: "هنا اللمس جعل اليد أكبر من الجسم بشكل غير طبيعي أو أن يد مهاجم تشلسي تحركت باتجاه لعب الكرة لإيقافها بشكل متعمد، وكان اللمس عرضي بمعنى أن الكرة اصطدمت من قدم المدافع إلى يد سيترلينغ، لكن هذا اللمس أثمر عن هدف مباشر، ويعتبر مخالفة لأنه قائم على أن روح اللعبة لا تقبل تسجيل الأهداف باليد، وتدخل الفار كان صحيحاً بإلغاء الهدف".

وفي الدقيقة الـ27، توقفت المواجهة عدة دقائق، عقب تسجيل مويسيس كايسيدو هدف التعادل لصالح تشلسي، وتدخل تقنية الفيديو المساعد "فار"، التي ألغت الهدف بسبب وجود زميله نيكولاس جاكسون في موقف تسلل، لكنها طلبت من الحكم مراجعة ما حدث على الشاشة في الملعب، نتيجة قيام كريستيان روميرو بالاعتداء بقوة على خصمه إنزو فيرنانديز، الأمر الذي جعل الحكم يطرد مدافع توتنهام ويحتسب ركلة جزاء لصالح "البلوز".

وقال الشريف حول ما حدث: "هجمة لصالح فريق تشلسي داخل منطقة جزاء تونتهام، وكان هناك صراع لاستخلاص الكرة وإبعادها، وكانت هناك منافسة قوية من روميرو المدافع لإبعاد الكرة من أمام خصمه إنزو، التي اصطدمت بقدمه وتحولت لزميله على حدود منطقة الجزاء، وقطعت مرة أخرى لتعود لتشلسي".

وأردف: "وصلت الكرة إلى كايسيدو الذي سددها باتجاه المرمى عن يمين الحارس، وفي تلك اللحظة كان زميله جاكسون في موقف تسلل وتداخل مع حارس المرمى بقطع خط الرؤية مع الكرة، وسمح بمرورها بين ساقيه وسجل الهدف، والحكم المساعد تدخل مباشرة، بعدما رفع رايته بوجود حالة تسلل، وكان لا بد من فحص هذه الحالة".

واختتم الشريف حديثه: "تقنية الفار أكدت صحة قرار الحكم المساعد بوجود حالة تسلل، لكنها استدركت وقالت إن هناك مخالفة تستوجب ركلة جزاء، بعدما تبين أن روميرو، عندما ذهبت الكرة عنه وتحركت باتجاه منافسه إنزو، قام بعملية انقضاض على خصمه عند التنافس على الكرة، حيث أصاب الكرة بكعب قدمه اليمنى، التي ذهبت لتصطدم بالساق اليمنى لمنافسه، إلا أن مدافع توتنهام تابع راكلاً بأسفل قدمه أعلى الساق اليسرى لنجم تشلسي مستخدماً قوة مفرطة هددت سلامة المنافس، ويعد لعباً عنيفا، ليعود الحكم ليحتسب ركلة جزاء، ومنح البطاقة الحمراء المباشرة، وقراره صحيحاً بالكامل".

فرق

المساهمون