ثروة مارادونا قد تصل إلى 500 مليون دولار

27 يناير 2021
الصورة
ثروة كبيرة تركها مارادونا (Getty)
+ الخط -

تواجه السلطات الأرجنتينية مشاكل كبرى من أجل حصر تركة الراحل دياغو أرماندو مارادونا، الذي توفي يوم 25 نوفمبر/ تشرين الثاني الماضي، وترك لوعة لدى محبيه، مثلما خلّف أسئلة عديدة ترافق حجم "تركته" الحقيقي.

ونقلاً عن صحيفة "كورياري ديلو سبورت" الإيطالية، فقد أكدت أنه لم يقع بعد حصر أملاك الأسطورة مارادونا، بحكم كثرة تنقلاته بين عديد من البلدان مثل الأرجنتين وكوبا، إضافة إلى بلدان أخرى كان النجم الراحل يقيم فيها من فترة إلى أخرى، ما صعّب عملية حصر التركة.

 

ونقلاً عن هذه الصحيفة، فقد تم الانتباه لوجود خزنتين لمارداونا في إمارة دبي، ولم يتم التعرّف بعد إلى محتويات الخزنتين، ولكن السلطات في الأرجنتين تسعى إلى استكمال مختلف الإجراءات القانونية من أجل معرفة ما يخفيه مارادونا.

ولم تقدم السلطات تقديراتها النهائية بخصوص تركة ماردونا، لأن ذلك يتطلب تعاونا من قبل عديد من البلدان الأخرى، من أجل حصر مختلف ممتلكات هذا النجم، ولكن التوقعات الأولى تشير إلى أن قيمتها قد تصل إلى 500 مليون دولار، وهو رقم تقديري في انتظار استكمال بقية الأبحاث في بعض البلدان بحسب الصحيفة.

وقد اندلعت خلافات بين أفراد عائلة الراحل، بخصوص توزيع ميراثه، ومن الواضح أن الأبحاث ستقود إلى كشف أسرار أخرى عن حجم أملاك مارادونا، الذي يبدو أنّ ثروته قد تعادل شعبيته الكبيرة، وهي موزعة أيضا بين عديد من البلدان.

  

المساهمون