تشلسي.. من بطل أوروبا إلى داعم حظوظ أندية البريمييرليغ بأبطال أوروبا

تشلسي.. من بطل أوروبا إلى داعم حظوظ أندية البريمييرليغ في أبطال أوروبا

01 يوليو 2023
تشلسي فرط في نجومه لمنافسيه (العربي الجديد/Getty)
+ الخط -

تمكن نادي تشلسي الإنكليزي منذ موسمين، وتحديدا في عام 2021، من تحقيق لقب دوري أبطال أوروبا لكرة القدم في مفاجأة كبيرة، رغم أنه لم يكن المرشح الأبرز لتحقيق اللقب، لكن حنكة المدير الفني الألماني توماس توخيل وقدرته على حسن توظيف لاعبيه قادتا البلوز إلى حصد لقب "صاحبة الأذنين".

وشهدت نتائج الفريق اللندني منذ تلك الفترة تراجعا كبيرا، لا سيما في الموسم المنقضي، خصوصا بعد مغادرة المالك الروسي رومان أبراموفيتش الفريق، والذي قدم بعده الأميركي تود بوهلي، بالإضافة إلى إقالة توخيل، صانع الإنجاز الأوروبي، والذي تبعه تغيير متواصل للمدربين.

وعلى ضوء هذه المتغيرات، فشل الفريق في التأهل للمسابقات الأوروبية خلال الموسم الجديد، رغم التعاقدات القوية التي قامت بها إدارة النادي، والتي أجبرت على التفريط في نجوم الفريق لدعم صفوف منافسيه في دوري الأبطال خلال الموسم القادم، خصوصا أنهم كانوا مطلوبين من العديد من الأندية، بفضل خبرتهم الكبيرة في المسابقة الأولى قارياً.

واستفاد أقوى فرق الدوري الإنكليزي الممتاز لكرة القدم مانشستر سيتي من نجم خط وسط الفريق الكرواتي ماتيو كوفاسيتش، فيما حظي أرسنال الذي أنهى الموسم ثانياً في العام الماضي بخدمات "الجوكر" الألماني كاي هافيرتز، بينما تقدمت المفاوضات بشكل كبير بين ثالث ترتيب "البريمييرليغ" في العام الماضي مانشستر يونايتد والنجم الإنكليزي الشاب ماسون ماونت، الذي من المنتظر أن يعلن الشياطين الحمر عن تعاقدهم معه خلال الأسبوع الحالي.

وسيمثل هذا الثلاثي دفعا قويا لفرقهم الجديدة في مسابقة دوري أبطال أوروبا خلال العام القادم، حيث سيكونون أمام تحدي إثبات أن تراجع مستواهم في العام الماضي، لم يكن إلا بسبب ما عاشه الفريق من فوضى، وتكديس للاعبين.

ولم يكتف "البلوز" بتدعيم صفوف أندية البريمييرليغ فقط، بل امتدت "خيراته" إلى جميع أندية أوروبا، بعد أن انتقل روبن لوفتوس تشيك إلى نادي ميلان، واقترب أتلتيكو مدريد من التعاقد مع المدافع الإسباني سيزار أزبيليكويتا، والحصيلة مرشحة للارتفاع في الأيام المقبلة.