بداية مبهرة لـ5 مواهب واعدة في الدوريات الكبرى... تعرف إليهم

بداية مبهرة لـ5 مواهب واعدة في الدوريات الكبرى... تعرف إليهم

21 سبتمبر 2021
كامافينغا خطف الأضواء مع ريال مدريد (Getty)
+ الخط -

مع بداية الموسم الجديد، قدم عدد من النجوم الشباب أنفسهم بقوة في الدوريات الأوروبية الخمس الكبرى، في عام يتوقع أن يشهد تألقاً كبيراً للمواهب الواعدة.

وبعد أن ضرب وباء كورونا الموارد المالية، اضطر عدد من الأندية إلى اللجوء إلى لاعبين شبان، على مستوى مختلف الخطوط. وفي التقرير التالي، سنسلط الضوء على  أبرز 5 مواهب يمكنهم أن يقدموا موسماً مميزًا هذا العام...

إدواردو كامافينغا

الأول من بين لاعبي خط وسط الواعدين. خطف الفرنسي صاحب الـ18 سنة الأنظار منذ أن كان عمره 11 عاماً، وسجل في أول ظهور له مع ريال مدريد الإسباني.

حتى عندما تراجع مستواه نوعاً في رين، أظهر لاعب خط الوسط، أنه قادر على التحكم في إيقاع المباريات، وتغطية مناطق واسعة وربط اللعب، لذا يتطلع كامافينغا الآن، الذي يتعلم تحت إشراف لاعبين كبار أمثال الكرواتي لوكا مودرتيش، إلى الانطلاقة المبهرة رفقة أحد أكبر الأندية بالعالم.

جيوفاني رينا

تألق الشاب الأميركي (18 سنة) الموسم الماضي، وسجل بداية مميزة الآن بهدفين في ثلاث مباريات، قبل تعرضه لإصابة مؤسفة في أوتار الركبة أثناء تواجده مع المنتخب، وفي بوروسيا دورتموند الألماني الذي يلعب بأسلوب 4-1-2-1-2 مع مدربه الجديد ماركو روز، قدم رينا مستوى مختلفاً، حيث تفوق في إيجاد مسافة بين الخطوط، وخلق الفرص، في حين أنّ الإصابة، التي ستبعده عن الملاعب حتى أكتوبر/ تشرين الأول، تمثل انتكاسة، فقد أمضى الشاب الصيف الماضي وهو يعمل على تطوير مستواه، وإذا واصل العمل لمراده، فلن يشعر دورتموند بانتقال الإنكليزي جادون سانشو.

سفين بوتمان

سجل بوتمان (21 سنة) جزءاً من فريق ليل الذي فاز بالدوري الفرنسي الموسم الماضي، واحداً من أفضل السجلات الدفاعية منذ سنوات، وغادر الهولندي الشاب أياكس أمستردام الهولندي بعد عدم حصوله على فرصة، لينضم إلى ليل الذي نافس باريس سان جيرمان على لقب الدوري الفرنسي. وبعد موسم واحد فقط، أصبح قلب الدفاع السريع، مرتبطاً بشكل كبير بالمغادرة نحو ولفرهامبتون الإنكليزي. وعلى الرغم من البداية الصعبة لليل في الدوري هذا الموسم، تمكن بوتمان من الاستمرار في الأداء بالمستويات العالية التي أظهرها العام الفائت.

أوريلين تشواميني

يريد النجم الفرنسي بول بوغبا اللعب معه، ويشاع أن تشلسي الإنكليزي يرغب في ضمه، وفي الموسم الماضي قدم مستويات أفضل من كامافينغا.

احتل الفرنسي الشاب (21 سنة) الموسم الفائت، المركز الثاني في الدوري على مستوى التدخلات، والرابع في عمليات الاعتراض. لاعب خط وسط دفاعي على غرار كلود ماكيليلي، ويحتاج إلى موسم إضافي في موناكو لاكتساب المزيد من الخبرة. في هذا الموسم، يمكن للاعب الفرنسي أن يقدم مستوى رائعاً، ويجهز نفسه ليكون أحد عظماء أوروبا في وسط الملعب.

كريم أديمي

شاب ألماني آخر (19 سنة)، تألق في نادي سالزبورغ النمساوي، وقد بدأ الموسم بشكل جيد للغاية، حيث يرتبط بالانتقال نحو ليفربول الإنكليزي، مع ستة أهداف في مبارياته الست الأولى في الدوري هذا الموسم، بالإضافة إلى تسجيله في أول مباراة دولية له. ولفت أديمي الأنظار في جميع أنحاء أوروبا، حيث يراقب كل من بوروسيا دورتموند وبايرن ميونخ وضعه أيضاً، كمهاجم ممتاز في التمركز، ويبدو أن أديمي مستعد لإبهار الجميع هذا الموسم.     

المساهمون