الكونفيدرالية الأفريقية.. مباريات قوية منتظرة لممثلي العرب

الكونفيدرالية الأفريقية.. مباريات قوية منتظرة لممثلي العرب

26 نوفمبر 2023
اتحاد العاصمة الجزائري آخر المتوجين بلقب الكونفيدرالية الأفريقية (بلال بنسالم/Getty)
+ الخط -

تترقب الجماهير ضربة بداية الأندية العربية في الكونفيدرالية الأفريقية، وسط متابعة لمواجهات عربية خالصة في سباق افتتاح رحلة البحث عن 3 نقاط أولى في رحلة المنافسة على بطاقات التأهل الثمانية إلى الدور ربع النهائي.

وتتجه الأنظار في المجموعة الأولى صوب قمة عربية، حينما يلتقي اتحاد العاصمة الجزائري (حامل اللقب) الهلال الليبي في ملعب الأخير، في ضربة بداية صعبة لفريقين كلاهما يريد الحصول على 3 نقاط.

ويدخل الهلال الليبي المواجهة تحت قيادة مدربه محمد عودة بعد معسكر في القاهرة خاض خلاله مباريات ودية، أبرزها خسارته أمام الزمالك المصري بثلاثة أهداف نظيفة، بعكس نتائجه الإيجابية في الدوري الليبي، حيث فاز في أول مباراتين له في سباق مجموعته وحصد 6 نقاط، ونال دفعة معنوية كبيرة. 

وفي المقابل، يخوض اتحاد العاصمة المباراة تحت قيادة مديره الفني خوان كارلوس غاريدو وهو يبحث عن استعادة الثقة، بعد نزيف النقاط الذي تعرّض له في الدوري الجزائري بصورة أثارت القلق في نفوس جماهيره، وهو يملك لاعبين أصحاب خبرات، نالوا لقبي بطل الكونفيدرالية والسوبر الأفريقي.

وفي المجموعة ذاتها، يلتقي نادي فيوتشر المصري نظيره سوبر سبورت الجنوب أفريقي، في مواجهة صعبة للغاية تنتظر فيوتشر في البطولة.

ويراهن فيوتشر ومدربه ريكاردو فورموسينيو على قوته الضاربة ممثلة في جنش حارس المرمى، وعمر كمال وأحمد عاطف وعبد الكبير الوادي وغنام محمد وناصر ماهر والصفاقسي، مع اللعب بطريقة (4-3-3).

وفي المجموعة الثانية، يلتقي نادي الزمالك المصري منافسه أبو سليم الليبي (الحصان الأسود) في بداية صعبة للفريقين، ويدخل الفريق المصري المواجهة وهو يعاني من غيابات عديدة لدى المدرب معتمد جمال، يتصدرها النجم المعروض للبيع أحمد فتوح وآخرون، فيما يعتمد بشكل كبير على أحمد مصطفى زيزو ويوسف أوباما ومحمود شيكابالا كابتن الفريق، ثلاثي الوسط، في ترجيح كفته، بجانب المهاجم المتألق مؤخراً سامسون أكينيولا رأس الحربة البنيني. ويخوض أبو سليم الليبي اللقاء تحت قيادة مدربه شكري الخطوي بطريقة لعب دفاعية، مع اللجوء إلى سلاح المرتدات الهجومية لهز الشباك، وحاز أبو سليم على فترة إعداد خاصة للمباراة دامت نحو أسبوع في القاهرة.

وفي المجموعة نفسها، يلعب سوار الغيني مع ساغرادا الأنغولي. وفي المجموعة الثالثة، يبدأ النادي الأفريقي التونسي مشواره بمواجهة مع دريمز الغاني.

ويعتمد الأفريقي مع مدربه سعيد السايبي على تشكيلة مميزة، يتقدمها معز حسن وتوفيق الشريفي والزعلوني وأحمد خليل وبيكورو والطيب المزياني وحمدي العبيدي وشهاب العبيدي وكينغسلاي إيدو.

وفي المجموعة ذاتها، يلتقي ريفرز النيجيري فريق أكاديميكا الأنغولي، أما في المجموعة الرابعة، فسنشهد مواجهة نادي نهضة بركان المغربي ضد فريق سيخوخون الجنوب أفريقي، في مباراة يسعى فيها بركان لاستغلال عنصري الأرض والجمهور.

ويدخل نهضة بركان اللقاء مع مدربه أمين الكرمة متسلحاً بمجموعة من اللاعبين المميزين، مثل ياسين لبحيري وأسامة المليوي ويوسوفو دايو والمورابيط وعبد الحق عسال وكمارا والموساوي وأمين الوعد. ويلعب في المجموعة ذاتها الملعب المالي وديابل الكونغولي.

المساهمون