الراحة في تشلسي تُثير الاستغراب: بوتر يواجه أزمات عدة

الراحة في تشلسي تُثير الاستغراب: بوتر يواجه أزمات عدة

24 فبراير 2023
يُعاني المدرب غراهام بوتر من أزمات كثيرة هذا الموسم (Getty)
+ الخط -

يعيش فريق تشلسي أزمة كبيرة مع مدربه الحالي الإنكليزي غراهام بوتر، بسبب سوء النتائج محلياً وأوروبياً وعدم تحقيق الكثير من الانتصارات، الأمر الذي تسبب بتراجع واضح لفريق "البلوز" وخصوصاً في منافسات البريميرليغ، ولكن مسألة راحة اللاعبين فتحت الباب على أزمة جديدة للمدرب.

وكشفت صحيفة دايلي ميل البريطانية، أمس الخميس، أنّ بوتر، يمنح الكثير من أيام الراحة للفريق بعد المباريات، فالفريق لم يتدرب أيام الأحد والإثنين والخميس أيضاً، وهذا الأمر ليس صحياً لقدرة الفريق على استعادة مستواه والعودة بقوة إلى المنافسات.

وتساءلت الصحيفة البريطانية عن أنّ كيف بوتر يريد تحسين مستوى الفريق وهو يمنح الكثير من أيام العطلة للاعبين في فترة يحتاج فيها للعديد من الحصص التدريبية بسب ازدحام المباريات، وهو الأمر الذي من شأنه أن يؤثر على نتائج "البلوز" محلياً وأوروبياً في الفترة المقبلة.

وفي الوضع الطبيعي يتدرب كل فريق قبل المباراة يومياً ويحصل على راحة لمدة يوم واحد بعد مباراة نهاية الأسبوع في الدوري، إلا في حال خوض مباراة في منتصف الأسبوع في البطولات الأوروبية، وهو ما لم يفعله مدرب فريق "البلوز"، مع التنويه بأنّ تشلسي يُعاني من كثير من الإصابات مما يُعقد عمل بوتر.

ويحتل فريق تشلسي المركز العاشر في الترتيب برصيد 31 نقطة من 23 مباراة، بينما أقصي من منافسات بطولة كأس الاتحاد الإنكليزي وكذلك منافسات بطولة كأس الرابطة الإنكليزية، في وقت خسر مواجهة الذهاب في دور الـ 16 لدوري أبطال أوروبا.

فرق