الاتحاد القطري يتكفّل بعلاج نجم المريخ السوداني في "أسبيتار"

20 ديسمبر 2020
الصورة
جماهير المريخ السوداني (Getty)
+ الخط -

سافر نجم المريخ السوداني وأحد أبرز لاعبي المنتخب السوداني، أحمد حامد التش، إلى العاصمة القطرية الدوحة للخضوع للعلاج والمزيد من الفحوصات بعد تعرضه للإصابة في الركبة خلال مباراة فريقه المريخ ضمن منافسة دوري أبطال أفريقيا.

وكانت الفحوصات الأولية التي خضع لها التش قد أكدت إصابته بقطع في الرباط الصليبي، بالإضافة إلى إصابة أخرى في غضروف الركبة وأكدت نهاية موسم اللاعب، إلا أنه أجرى فحوصات جديدة أكدت أن القطع في الرباط الصليبي جزئي، ليفضل اللاعب السفر إلى قطر مستفيداً من اتفاقية التعاون التي تربط الاتحادين القطري والسوداني، وذلك لمزيد من الاطمئنان على حالته.

وحصل التش على تصريح دخول استثنائي إلى قطر، بعد اتصالات مباشرة بين الاتحاد القطري لكرة القدم وسفير دولة قطر بالخرطوم سهلت مهمة حصوله على تأشيرة الدخول إلى الدوحة.

وباتت قطر وأسبيتار على وجه الخصوص الوجهة المفضلة لنجوم كرة القدم السودانية من أجل العلاج، لما تتميز به من إمكانيات عالية على مستوى الطب الرياضي جعلتها من بين الأبرز عالمياً.

وكان نجم السودان محمد عبدالرحمن "الغربال" قد خاض فترة علاج ناجحة في مستشفى أسبيتار بعد تعرضه للإصابة بقطع في الرباط الصليبي، إلا أنه تمكّن من تجاوز الإصابة القوية التي كادت تنهي مسيرته الكروية لولا جودة العلاج وفترة التأهيل المثالية التي خاضها في قطر، والذي كان قد أشاد في تصريحات لـ"العربي الجديد" بجودة الخدمة والعلاج في "أسبيتار"، وأكد أن المستشفى لا يوفر أحدث الأجهزة العلاجية فحسب، بل إن الأطقم الطبية فيه على أعلى مستوى من التميز.

المساهمون