أخطاء الحُراس الفادحة تُخيّم على مباريات دوري الأمم الأوروبية

10 أكتوبر 2020
الصورة
لحظة خطأ حارس أوكرانيا في المباراة ضد ألمانيا (جوسيب مارتينيز/ Getty)
+ الخط -

استطاع المنتخب الألماني الأول لكرة القدم تحقيق فوزٍ مهم بهدفين مقابل هدف وحيد في الجولة الثالثة من مسابقة دوري الأمم الأوروبية، بعودته بالنقاط الكاملة من العاصمة كييف أمام مضيفه الأوكراني.

وتمكن ماتياس غيتنر من افتتاح باب التسجيل لمنتخب "المانشافت" عند الدقيقة (20)، قبل أن يعود لاعب بايرن ميونخ ليون غوريتسكا في الشوط الثاني وبالضبط عند الدقيقة (49) ويضيف الهدف الثاني، بعد خطأ فادح من حارس منتخب أوكرانيا جوريج بوشان الذي عجز عن التعامل مع عرضية لوكاس كولسترمان.

ورغم تسجيل رجال المدير الفني أندريه شيفشينكو ركلة جزاء بشباك الحارس الألماني المخضرم مانويل نوير في الدقيقة (77) بواسطة رسلان مالينوفسكي، إلا أن ذلك لم يكن كافياً لهم لتعديل النتيجة.

 

 

وضمن نفس المجموعة، لم يكن حارس منتخب سويسرا، يان سومر، أفضل حالاً من نظيره الأوكراني، بعدما تسبب هو الآخر في هدف منتخب إسبانيا الذي سجله ميكال أويارزابال في الدقيقة (14)، في مباراة لعبت في "ألفريدو دي ستيفانو" الخاص بريال مدريد.

وحاول حارس منتخب سويسرا سومر إخراج الكرة من منطقته بالتمريرات القصيرة، لكن كرته لم يحسن زميله ونجم أرسنال غرانيت شاكا التعامل معها، بعد انزلاقه على أرض الملعب، لتجد خط الوسط ميكيل ميرينو الذي بدوره أهدى الكرة لنجم ريال سوسييداد أويارزابال ويضع الكرة في الشباك بسهولة كبيرة.

 

 

ولم يختلف الحال في مباراة المجموعة الأولى من المستوى الثالث، التي فاز بها منتخب مونتينيغرو  بهدفين مقابل لا شيء على ضيفه أذربيجان، حيث ساهم خطأ حارس المنتخب الأذربيجاني، نزيم بالاييف، في الهدف الذي سجله اللاعب إيغور ايفانوفيتش في الدقيقة (71)، مع العلم أن الهدف الأول في المواجهة كان من نصيب نجم موناكو الفرنسي سيتفان يوفيتش في الدقيقة (9) من اللقاء.

 

 

المساهمون