غيبريسوس: القصف الإسرائيلي العنيف في غزة "يثير الرعب"

غيبريسوس: القصف الإسرائيلي العنيف في غزة "يثير الرعب"

03 ديسمبر 2023
يودع أحباءه (أحمد حسب الله/ Getty)
+ الخط -

حذّر مدير منظمة الصحة العالمية تيدروس غيبريسوس، اليوم الأحد، من أن وضع القطاع الصحي في غزة "لا يمكن تصوره"، وشدد على أن التقارير عن القصف الإسرائيلي العنيف "تثير الرعب".

وقال غيبريسوس، في تغريدة على منصة "إكس"، إن "التقارير التي تتحدث عن الأعمال العدائية المستمرة والقصف العنيف في غزة تثير الرعب". أضاف: "أمس (السبت)، زار فريقنا مستشفى نصار الطبي في الجنوب (القطاع)، وكان مكتظاً بـ1000 مريض، أي 3 أضعاف طاقته الاستيعابية". تابع: "كان فيه (المستشفى) عدد لا يحصى من الناس يبحثون عن مأوى في كل ركن من أركانه. كان المرضى يتلقون الرعاية على الأرض ويصرخون من الألم".

وشدد على أن "هذه الظروف غير مناسبة على الإطلاق، ولا يمكن تصورها في مجال توفير الرعاية الصحية". وختم غيبريسوس بالقول: "لا أستطيع إيجاد كلمات قوية بما يكفي للتعبير عن قلقنا إزاء ما نشهده"، مجدداً الدعوة إلى "وقف إطلاق النار الآن".

من جهته، قال مفوض الأمم المتحدة لحقوق الإنسان فولكر تورك، إن "الاستئناف الوحشي للأعمال العدائية في قطاع غزة والأثر المروع على المدنيين يؤكدان الحاجة إلى إنهاء العنف". 

ومنذ انتهاء الهدنة في الأول من ديسمبر/ كانون الأول الجاري، هاجم الجيش الإسرائيلي ما يزيد على 400 هدف في جميع أنحاء غزة خلال الـ24 ساعة الأخيرة، بحسب بيان له السبت؛ ما أسفر عن مقتل قرابة 200 فلسطيني، ليرتفع عدد القتلى حتى ساعات ظهر السبت إلى 15 ألفاً و207، فيما ارتفع عدد الجرحى إلى 40 ألفاً و650، وفقا للمكتب الإعلامي الحكومي بغزة. 

وكان غيبريسوس قد حذر من كارثة صحية في قطاع غزة، وقال إن "الظروف المعيشية الحالية في القطاع ونقص الرعاية الصحية قد تتسبب في أمراض تودي بحياة عدد أكبر ممن قتلوا جراء القصف الإسرائيلي على القطاع". وقال إن نحو 1.3 مليون شخص في غزة يعيشون حالياً في مراكز إيواء، وأكد أن "الحاجة أصبحت ماسة الآن لوقف دائم لإطلاق النار في غزة، لأن الأمر أصبح مسألة حياة أو موت بالنسبة للمدنيين".

(الأناضول)

المساهمون