صقلية خالية من البلاستيك

17 أكتوبر 2020
الصورة
في صقلية (فابريزيو فيلا/ Getty)

تعتزم جزيرة صقلية، على الرغم من تأخّرها في فرز النفايات، أن تصبح أول منطقة إيطالية خالية من البلاستيك، بعدما أقرّ مجلسها التشريعي بالإجماع قبل أيام مشروع قانون في هذا الصدد. وكتبت رئيسة لجنة البيئة في المجلس على موقع "فيسبوك"، أن القانون الذي أقرّ في 13 الشهر الجاري سيجعل صقلية "أول منطقة في إيطاليا تتبنى قانوناً يحد من الاستخدام غير الأخلاقي للبلاستيك ويتصدى له، من خلال تحفيز وتشجيع وتعزيز ريادة الأعمال المبتكرة والخضراء".
وأوضحت أن القانون يهدف إلى الحدّ من "استخدام المواد البلاستيكية أحادية الاستخدام وغير القابلة للتحلل، وتشجيع بحث الشركات على اعتماد المواد المتوافقة مع حماية البيئة".
ويُلزم القانون الإدارات العامة باستبدال 40 في المائة من مشترياتها البلاستيكية بمنتجات بلاستيكية يمكن إعادة تدويرها أو قابلة للتحلل. وأثار القانون احتجاج المؤسسات البحرية، إذ يلزمهم باستخدام المنتجات البلاستيكية القابلة للتحلل في أكشاك الشاطئ، وتجهيز الشواطئ بصناديق للفرز، مع فرض عقوبات بحق المخالفين.  

وكان وزير البيئة الإيطالي، سيرجيو كوستا، قد أعلن في عام 2018 أن بلاده تعتزم حظر استخدام أكواب وأدوات المائدة والأطباق المصنوعة من البلاستيك وغيرها من المواد التي يتم التخلص منها، اعتباراً من يناير/ كانون الثاني 2020. وقال: "هدفي تنظيف النظم البيئية البحرية قدر الإمكان".
(فرانس برس)