جنازة رمزية في الضفة للشهيد خالد النجار تتحدّى الاحتلال

رام الله

جهاد بركات

جهاد بركات
28 مايو 2024
+ الخط -
اظهر الملخص
- أهالي بلدة سلواد ينظمون جنازة رمزية للشهيد خالد النجار، أسير محرر مُبعد إلى غزة، استشهد بقصف إسرائيلي في رفح، ضمن 45 شهيدًا.
- المشاركون في الجنازة يؤدون صلاة الغائب ويهتفون ممجدين الشهيد ومؤيدين للمقاومة، وسط إضراب شامل وإغلاق المحال التجارية حدادًا.
- تهديدات إسرائيلية لذوي الشهيد بمنع إقامة بيت عزاء، ورد فعل فلسطيني يعكس تحدي الاحتلال وتأكيد على الوحدة واستمرار الكفاح.

نظّم أهالي بلدة سلواد، شمال شرق رام الله، جنازة رمزية للشهيد خالد النجار، بعد عصر الثلاثاء، وهو أسير محرر مُبعد إلى قطاع غزة، اغتالته قوات الاحتلال بقصف مخيم للنازحين بمنطقة تل السلطان غرب رفح، مساء الأحد الماضي، واستشهد جراء الغارات 45 شهيداً، بينهم ثلاثة من الأسرى المحررين من الضفة الغربية.

وانطلقت الجنازة بعد أداء صلاة الغائب في ساحة مدرسة وسط البلدة بعد صلاة العصر مباشرة، ووصلت إلى مقبرة الشهداء في البلدة، بمشاركة المئات، الذين هتفوا ممجدين الشهيد خالد النجار، ومؤيدين للمقاومة الفلسطينية. كما أعلن في البلدة الإضراب الشامل اليوم، حيث أغلقت المحال التجارية أبوابها حداداً على روح الشهيد وشهداء فلسطين.

جنازة رمزية للشهيد خالد النجار

وتأتي هذه الفعالية تحدياً لتهديدات الاحتلال لذوي الشهيد بمنع إقامة بيت عزاء له، على غرار منع ذوي الشهيد ياسين ربيع من بلدة المزرعة الغربية، شمال غرب رام الله، من فتح بيت عزاء، وتهديدهم بحرق مكان إقامته.

جنازة رمزية للشهيد الفلسطيني خالد النجار، في 28 مايو (العربي الجديد)
جنازة رمزية للشهيد الفلسطيني خالد النجار، في 28 مايو 2024 (العربي الجديد)

وعلم "العربي الجديد" بتهديدات وصلت ذوي الشهيد خالد النجار خلال الجنازة الرمزية، كما اقتحمت قوات الاحتلال البلدة بعد انتهاء الجنازة، واندلعت مواجهات في شوارعها بين الشبان والقوات. وخلال الجنازة الرمزية قال رئيس هيئة شؤون الأسرى والمحررين الفلسطينية قدورة فارس لـ"العربي الجديد"، تعليقاً على تهديدات الاحتلال ومنع إقامة بيوت عزاء للشهداء من الأسرى المحررين المبعدين إلى غزة، إن "ذلك يعكس سلوك دولة عنصرية فاشية مرتبكة مضطربة وقلقة من كل شيء، تخاف من أن يعبر الشعب الفلسطيني عن انحيازه للأسير والشهيد بما يمثلون في الوعي الجماعي للشعب الفلسطيني".

الصورة
جنازة رمزية للشهيد الفلسطيني خالد النجار، في 28 مايو 2024 (العربي الجديد)
انطلقت الجنازة بعد أداء صلاة الغائب وسط البلدة، في 28 مايو 2024 (العربي الجديد)

وتابع فارس: "إسرائيل تعتقد أنها بذلك تستطيع إنتاج شعب آخر يتعايش مع الاحتلال، لكن كما ترون الشعب الفلسطيني يتحداها ويعبر عن انحيازه للشهداء ورسالتهم، ويكرمهم كما ينبغي لهم أن يكرموا، لأن مسيرة الكفاح متواصلة، ولا يستطيع أحد ولا قوة نووية أو فاشية قمع إرادة شعب".

الصورة
جنازة رمزية للشهيد الفلسطيني خالد النجار، في 28 مايو 2024 (العربي الجديد)
منع الاحتلال ذوي الشهيد من إقامة بيت عزاء، في 28 مايو 2024 (العربي الجديد)

بدوره، قال رئيس بلدية سلواد، رائد حامد، لـ"العربي الجديد": "هذه جنازة رمزية انطلقت لنقول للاحتلال لا لتهديداتكم، وسنبقى نمارس نشاطاتنا الوطنية دفاعاً عن الوطن"، وتابع "شهيدنا خالد ابن سلواد امتزجت دماؤه بدماء شهداء غزة، ليثبت أننا دم واحد وشعب واحد ووطن واحد".

ذات صلة

الصورة
عشرات الشهداء في مجزرة مخيم النصيرات (محمد الحجار)

مجتمع

خلفت مجزرة مخيم النصيرات عشرات من الشهداء والجرحى الذين كانوا من بين الناجين من مجازر إسرائيلية سابقة، وآخرين عاشوا مرارة النزوح المتكرر والجوع.
الصورة
الرباع الفلسطيني حمادة روى طريقة خروجه من القطاع (العربي الجديد/Getty)

رياضة

تتواصل قصص الإبداع في فلسطين، وتحديداً في قطاع غزة، رغم أنه يتعرض لحرب إبادة جماعية بآلة القتل الإسرائيلية، إذ لم تُفرّق نار الظلم بين صغير وكبير

الصورة
بركة الشيخ رضوان بغزة، في 14 يناير 2024 (الأناضول)

مجتمع

تُشكّل بركة الشيخ رضوان التي تُخصَّص لتجميع مياه الأمطار شمال مدينة غزة، قنبلة صحية وبيئية موقوتة قد تنفجر في أي لحظة، بعد تسرب مياه الصرف الصحي إليها..
الصورة
بؤرة حومش التي أخليت بموجب قانون فك الارتباط بالضفة، 29 مايو 2023

سياسة

أوعز وزير الأمن الإسرائيلي يوآف غالانت بإلغاء قانون فك الارتباط في شمال الضفة الغربية، في خطوة تعني عودة المستوطنين إلى بعض المستوطنات بعد قرار إخلائها.
المساهمون