المغرب: سجن مالك مصنع بعد مصرع 29 عاملاً

المغرب: سجن مالك مصنع بعد مصرع 29 عاملاً

17 فبراير 2021
الصورة
لقي العمّال مصرعهم إثر غمر مياه الفيضانات آلات المصنع (فيسبوك)
+ الخط -

أمر قاضي التحقيق بالمحكمة الابتدائية بطنجة ( شمالي المغرب)، اليوم الأربعاء، بإيداع مالك مصنع غير مرخّص السجن، وذلك على خلفية مصرع 29 عاملاً، في انتظار استكمال إجراءات التحقيق.

وأعلن وكيل الملك لدى المحكمة الابتدائية بطنجة أنّه على إثر الأبحاث التي أمرت بها النيابة العامة للكشف عن ظروف وفاة مجموعة من العمّال بوحدة صناعية للنسيج في 8 فبراير/ شباط الجاري، تقدّمت النيابة العامة بمطالبة بإجراء تحقيق في مواجهة مالك الوحدة المذكورة وكلّ من سيسفر التحقيق عن تورّطه في هذه الواقعة، وذلك من أجل القتل الخطأ والجروح غير العمدية ومخالفات تتعلّق بمدوّنة الشغل.

 

وكشف وكيل الملك لدى المحكمة الابتدائية بطنجة أنّ قاضي التحقيق قرّر، بعد التحقيق مع المعني بالأمر ابتدائياً، إيداعه السجن في انتظار استكمال إجراءات التحقيق.

وكان 29 عاملاً قد لقوا مصرعهم بمدينة طنجة، إثر غمر مياه فيضانات آلات المصنع غير القانوني الذي يعملون فيه، في حين تمّ إنقاذ 10 آخرين.

وعرف المغرب في السنوات الأخيرة تكرار حوادث مميتة في منشآت صناعية، كان من أبرزها أحداث مصنع "روزامور" بالدار البيضاء، في 26 إبريل/ نيسان 2008، وأدّت إلى مقتل 56 عاملاً وجرح 17 آخرين، إثر حريق شبّ في المصنع، نتيجة المواد السريعة الاشتعال التي يستعملها المصنّع من الإسفنج وخشب وجلد ومواد كيماوية، وعدم احترام معايير السلامة.

المساهمون