السلطات العراقية تبحث عن طفل مقيد بالسلاسل ويتعرض لتعذيب شديد

السلطات العراقية تبحث عن طفل مقيد بالسلاسل ويتعرض لتعذيب شديد

24 سبتمبر 2021
عراقي قيّد ابنه بالسلاسل ليعذّبه (Getty)
+ الخط -

طلبت السلطات العراقية في بغداد، في ساعة متأخرة من مساء أمس الخميس، من المواطنين المساعدة في الوصول إلى طفل ظهر مقيّداً بالسلاسل ومدمى الوجه ويتعرّض للتعذيب من قبل والده، وذلك بعد نشر ناشطين ومدوّنين مقطع فيديو طالبوا فيه بمساعدة الطفل.

تحوّل ظهور الأب العراقي في مقطع فيديو وهو يقيد طفله بالسلاسل ويعذّبه بطريقة وحشية إلى قضية رأي عام، دفعت رئيس الوزراء مصطفى الكاظمي لإصدار أوامر باعتقال الأب، بينما دعت الشرطة المجتمعية التابعة لوزارة الداخلية المواطنين إلى المساعدة في الوصول إليه. 

وقال المكتب الإعلامي لرئيس الوزراء العراقي، في بيان، إنّ "الكاظمي وجه بتنفيذ الإجراءات القانونية، واحتجاز المواطن الذي ظهر في مقطع فيديو انتشر عبر مواقع التواصل الاجتماعي، وهو يمارس العنف ضد أحد أبنائه"، وأضاف: "كما وجّه الكاظمي الأجهزة المختصّة بالتحفظ على الطفل وتأمين سلامته ورعايته حتى انتهاء الإجراءات القانونية بحق والده مرتكب الجريمة". 

كما دعا المتحدث باسم الشرطة المجتمعية العميد غالب العطية العراقيين للتعاون مع الأجهزة الأمنية للوصول إلى الفاعل. 

وقال العطية في بيان صدر مساء أمس الخميس: "نشرت مواقع التواصل الاجتماعي فيديو لأب يعنّف ابنه بطريقة بشعة، على من يتعرّف عليه نرجو أن يبلغنا باسمه وعنوانه لنتخذ الإجراءات القانونية بحقه". 

كما ظهر العطية في مقطع فيديو أكّد فيه أنّ "أغلب العراقيين انشغلوا بمتابعة الفيديو الخاص بقيام أب بتعذيب ابنه بقسوة ووحشية"، مضيفاً "ساعدونا للوصول إلى هذا الطفل لإنقاذه من هذا الأب الذي سيلقى جزاءه العادل وسيحاكم وفق القانون". 

وأشار عضو مفوضية حقوق الإنسان العراقية علي البياتي إلى أنّ تزايد حالات التعذيب الوحشية يعود إلى "تفشي الإفلات من العقاب وغياب دور مؤسسات الدولة"، موضحاً في تصريح صحافي أنّ المفوضية تتابع قضية الفيديو المتداول. 

وحمّل البياتي السلطات العراقية مسؤولية تفشي مثل هذه الظواهر، لافتاً إلى أنّ تفاقم انتشار الأمراض النفسية، وتعاطي المخدرات داخل المجتمع العراقي، والظروف الصعبة طيلة الحقبة الماضية، مع الإفلات من العقاب وغياب دور مؤسسات الدولة وإنفاذ القانون، أمور تحوّل الحياة في العراق إلى أسوأ من غابة، على حد قوله. 

وتداول ناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي صوراً ومقاطع فيديو لأب يقيد ابنه بالسلاسل ويقوم بتعذيبه بطريقة قاسية.

وطالب آخرون بتفعيل القانون وإقرار قانون العنف الأسري الذي يفرض عقوبات يمكن أن تحدّ من مثل هذه التصرفات.

المساهمون