إغلاق مدينة الداخلة المغربية لكبح تفشي سلالة كورونا البريطانية

إغلاق مدينة الداخلة المغربية لكبح تفشي سلالة كورونا البريطانية

29 مارس 2021
حملة التلقيح تتواصل في المغرب (جلال مرشدي/الأناضول)
+ الخط -

قررت السلطات المغربية، الاثنين، فرض إغلاق تام على مدينة الداخلة (جنوب)، ابتداء من الساعة الثامنة من مساء يوم الخميس المقبل بالتوقيت المحلي، ولمدة أسبوعين، بعد تسجيل 40 إصابة بالسلالة البريطانية من فيروس كورونا.
وأعلنت السلطات المحلية، عقب اجتماع ترأسه والي جهة الداخلة وادي الذهب، منع كل التجمعات، وإلزامية ارتداء الكمامات، ومنع التنقل من وإلى مدينة الداخلة، والتي تعتبر ثاني أكبر مدن الصحراء، وكشفت السلطات، في بيان، عن وضع أعوان السلطة المحلية وقوات الأمن في حالة استنفار للتطبيق الصارم لإجراءات الإغلاق، في حين ينتظر فرض إجراءات أخرى خلال شهر رمضان، حسب تطور الحالة الوبائية.
في غضون ذلك، أقرت الحكومة المغربية، الاثنين، تمديد حظر التنقل الليلي مدة أسبوعين إضافيين، ابتداءً من غد الثلاثاء، مع الإبقاء على الإجراءات الاحترازية، على أن يبدأ الحظر من الساعة التاسعة ليلاً وينتهي في السادسة من صباح اليوم التالي، في إطار مجهودات تطويق رقعة انتشار الوباء، والحد من انعكاساته السلبية.
وقررت الحكومة، في 21 ديسمبر/كانون الأول الماضي، حظر التنقل الليلي في مختلف مناطق المملكة مدة 3 أسابيع، باستثناء الحالات الخاصة، كما أقرت إجراءات احترازية تشمل إغلاق المطاعم والمقاهي والمتاجر والمحال التجارية الكبرى عند الساعة الثامنة مساءً، ومنع الحفلات والتجمعات العامة أو الخاصة، والإغلاق الكلي للمطاعم مدة 3 أسابيع في كل من مدن الدار البيضاء ومراكش وأكادير وطنجة.

وحذر رئيس الحكومة سعد الدين العثماني، أول من أمس السبت، من موجة ثالثة من انتشار الفيروس، وكتب عبر "تويتر": "شهدت الأيام الأخيرة ارتفاعا نسبيا في أعداد الإصابات بكوفيد-19، وارتفع عدد الحالات الخطيرة التي تستلزم الإنعاش في الـ24 ساعة الأخيرة. مؤشر يقتضي الحذر من الجميع حتى لا نشهد موجة ثالثة".

واليوم الثلاثاء، كشفت وزارة الصحة عن تسجيل 97 إصابة جديدة بفيروس كورونا، ليرتفع الإجمالي إلى 494756 إصابة منذ  2 مارس/آذار 2020، كما تم تسجيل 9 حالات وفاة، ليصل الإجمالي إلى 8807، في حين تم تسجيل 233 حالة تعاف جديدة، ليبلغ الإجمالي 482585 متعافياً.

المساهمون