مظاهرة لليمين الإسرائيلي تصرّ على تمرير التعديلات القضائية

مظاهرة لليمين الإسرائيلي تصرّ على تمرير التعديلات القضائية

27 ابريل 2023
مؤيدو اليمين الإسرائيلي يتظاهرون في القدس المحتلة (أحمد غرابلي/فرانس برس)
+ الخط -

نظم اليمين الإسرائيلي، مساء اليوم الخميس، مظاهرة ضخمة في القدس المحتلة دعماً للتعديلات القضائية التي بلورتها حكومة بنيامين نتنياهو، وتفاوتت التقديرات حول عدد المشاركين فيها.

وفي خطوة تعكس العداء للجهاز القضائي، داس المشاركون في المظاهرة، التي وصفها اليمين بـ"المليونية"، على لافتة تحمل صور قضاة المحكمة العليا. ودعا الوزراء والنواب، الذين ألقوا كلمات في المظاهرة، إلى مواصلة تمرير التشريعات المتعلقة بالتعديلات القضائية وعدم التراجع إلى الوراء.

واحتفى نتنياهو بالمظاهرة، حيث شكر في تغريدة على حسابه في "تويتر" المشاركين فيها على دعمهم لحكومته.

وقال وزير القضاء ياريف ليفين، الذي بلور تشريعات الإصلاحات القضائية، خلال كلمته أمام المظاهرة، إنه "مقتنع بإمكانية إصلاح الجهاز القضائي بالتوافق"، مشدداً على وجوب إحداث تحول على توجهات المحكمة العليا التي اتهمها بـ"الإفراج عن مرتكبي جرائم الاغتصاب وتمنح حقوقاً لعوائل الإرهابيين".

أما وزير الأمن القومي، إيتمار بن غفير، فقد طالب بتمرير التعديلات القضائية "فوراً"، قائلاً: "يتوجب علينا عدم الخضوع، نحن معنيون بإصلاح كامل، معنيون بتحقيق النصر".

من ناحيته، حث سيمحا روطمان، رئيس لجنة القانون في الكنيست، على مواصلة سن تشريعات التعديلات القضائية، وقال: "من يتنازل عن إصلاح الجهاز القضائي سيتنازل عن الصراع ضد الإرهاب".

ومن جهته، هاجم زعيم المعارضة، يئير لبيد، المتظاهرين لدوسهم على صور قضاة المحكمة معتبراً أن هذا السلوك "عار".

وفي تغريدة على حسابه على تويتر، اتهم لبيد نتنياهو ووزير القضاء ليفين بالمسؤولية عن هذا السلوك، قائلاً أن الخطابات التحريضية التي ألقاها الوزراء والنواب "تعمل على تمزيق الشعب وتفكيك المجتمع الإسرائيلي".