مجلس الأمن يعقد جلسة الأربعاء لبحث انتهاكات الاحتلال الإسرائيلي

مجلس الأمن يعقد جلسة الأربعاء لبحث انتهاكات الاحتلال الإسرائيلي

24 يوليو 2021
منصور: سيبحث مجلس الأمن انتهاكات الاحتلال واعتداءات المستوطنين في الضفة والقدس (Getty)
+ الخط -

قال مندوب فلسطين الدائم لدى الأمم المتحدة رياض منصور إنّ مجلس الأمن سيعقد جلسة، الأربعاء المقبل، لبحث الانتهاكات الإسرائيلية في الأراضي المحتلة.

وأضاف منصور، في تصريح صحافي لإذاعة "صوت فلسطين" الرسمية السبت، أنّ المجلس "سيبحث خلال جلسة الأربعاء انتهاكات الاحتلال واعتداءات المستوطنين في الضفة، بما فيها القدس، وحصار قطاع غزة وقضية الأسرى".

وتابع: "تم الجمعة إرسال مذكرة إلى رئيس مجلس الأمن والأمين العام للأمم المتحدة ورئيس الجمعية العامة، وهي عبارة عن تهيئة لجلسة النقاش المفتوح في مجلس الأمن يوم الأربعاء المقبل بشأن انتهاكات الاحتلال الإسرائيلي".

وأوضح أن المذكرة "تضمنت دعوة المجتمع الدولي إلى تحمل مسؤولياته تجاه القضية الفلسطينية، والضغط على سلطات الاحتلال لاحترام القانون في الأرض الفلسطينية".

وفي 22 مايو/ أيار الماضي، دعا مجلس الأمن، خلال جلسة له عقب عدوان الاحتلال على غزة، الفلسطينيين وإسرائيل إلى "التقيد التام بوقف إطلاق النار"، مشدداً على الحاجة الفورية لتقديم المساعدة الإنسانية للقطاع.

وأشار في حينه إلى أهمية تحقيق سلام شامل يستند إلى رؤية إقامة دولتين ديمقراطيتين تعيشان جنباً إلى جنب في سلام وأمن وحدود معترف بها.

وفي 13 إبريل/ نيسان الماضي، تفجرت الأوضاع في فلسطين؛ جراء اعتداءات "وحشية" إسرائيلية بمدينة القدس المحتلة. ولاحقا، امتد التصعيد إلى الضفة الغربية وتحول إلى مواجهة عسكرية في غزة انتهت بعد 11 يوماً.

وأسفر العدوان الإسرائيلي على الأراضي الفلسطينية إجمالاً عن أكثر من 290 شهيداً، بينهم 69 طفلاً و40 امرأة و17 مسناً، وأكثر من 8900 مصاب.

وخلال فترة العدوان، فشل المجلس على مدار 4 جلسات في إصدار بيان حول القصف الإسرائيلي لغزة، بسبب اعتراض الولايات المتحدة. ويتطلب صدور بيانات مجلس الأمن موافقة جميع أعضائه البالغ عددهم 15 دولة.

(الأناضول)

المساهمون