الاحتلال يهدم تجمعاً بدوياً في الضفة الغربية

الاحتلال يهدم تجمعاً بدوياً في الضفة الغربية

17 مارس 2021
الصورة
تواصل آلة الهدم الإسرائيلية استهداف الوجود الفلسطيني (Getty)
+ الخط -

هدمت قوات الاحتلال الإسرائيلي، اليوم الأربعاء، تجمعًا بدويًا فلسطينيًا في منطقة النويعمة بالقرب من مدينة أريحا شرقي الضفة الغربية، يعود لعائلتي (أبو خربيش، والرشايدة)، فيما اندلعت مواجهات مساء اليوم، مع قوات الاحتلال في منطقة كفر عقب شمال القدس المحتلة.

وأكدت هيئة مقاومة الجدار والاستيطان الفلسطينية، في بيان صحافي، أن قوات الاحتلال دمرت الخيام والمنشآت السكنية بالتجمع البدوي وصادرتها، حيث تجاوز عدد العائلات المستهدفة بالهدم 11 عائلة، تقيم في خيام وبركسات بسيطة، بينما يحيط بالتجمع كتلًا ومشاريع استيطانية وثكنات عسكرية.

على صعيد آخر، تجددت المواجهات العنيفة مساء اليوم، في محيط حي المطار بالقرب من بلدة كفر عقب شمالي القدس المحتلة، بين الشبان وجنود الاحتلال الذين ردوا باستخدام الغاز المسيل بكثافة باتجاه المواطنين ومنازلهم، ما أوقع كثيراً من الإصابات.

 

وأفاد مسؤول الإعلام في بلدية كفر عقب، رائد حمدان، في حديث لـ"العربي الجديد"، بأن شباناً غاضبين تمكنوا من تحطيم جميع المنشآت التي أقامتها طواقم من بلدية الاحتلال الإسرائيلي في القدس، في حي المطار، حيث سيقام  مشروع لبناء مجمع رياضي ومتنزه على أراضٍ مملوكة لمواطنين من كفر عقب، وأضرموا النار فيها، ما اضطر قوات الاحتلال للانسحاب، ثم العودة من جديد مطلقة الغاز المسيل للدموع بكثافة، ما تسبب بوقوع العديد من حالات الاختناق تمت معالجتها ميدانيًا.

في شأن آخر، اقتحمت قوات الاحتلال اليوم خربة حمصة الفوقا بالأغوار الفلسطينية بالضفة الغربية، والتي تعرضت، الشهر الماضي، لخمس عمليات هدم، ثم صادرت قوات الاحتلال شاحنة تحمل لوحة تسجيل صفراء، أدخلت أعلافًا للمواشي في الخربة، وفق ما أكدته هيئة مقاومة الجدار والاستيطان الفلسطينية.

المساهمون