استئناف محاكمة جاكوب زوما في قضية فساد بعد أيام من أعمال العنف

استئناف محاكمة جاكوب زوما في قضية فساد بعد أيام من أعمال العنف

19 يوليو 2021
زوما متهم بتلقي رشاوى (غيليم سورطاريو/ فرانس برس)
+ الخط -

استؤنفت محاكمة في قضية فساد متهم فيها رئيس جنوب أفريقيا السابق جاكوب زوما، اليوم الاثنين، بعد أكثر من أسبوع من سجنه بتهمة ازدراء المحكمة في قضية منفصلة، ما أثار أعمال شغب في أجزاء من البلاد.

زوما متهم بتلقي رشاوى من شركة تصنيع الأسلحة الفرنسية "تاليس" في ما يتعلق بعقود شراء الأسلحة المثيرة للجدل، عام 1999، في البلاد.

وتجرى المحاكمة بشكل افتراضي، لكن محامي زوما قد يسعون إلى تأجيلها حتى يتمكن من المثول بنفسه أمام المحكمة.

وأثار سجن الرئيس السابق، في وقت سابق من هذا الشهر، احتجاجات تصاعدت إلى اضطرابات واسعة النطاق في كوازولو ناتال، مسقط رأس زوما، وفي غوتنغ، المقاطعة التي تضم جوهانسبرغ، أكبر مدينة في جنوب أفريقيا.

وأجبر أنصار زوما السلطات على إغلاق طرق سريعة استراتيجية، وقام مثيرو شغب بنهب مراكز تسوق ومتاجر في المناطق الفقيرة.

وفي كوازولو ناتال، تم نهب مستودعات ومصانع ثم حرقها من قبل مثيري الشغب.

ولقي ما لا يقل عن 212 شخصا مصرعهم في أعمال الشغب، وكثير منهم سُحقوا خلال الفوضى في المتاجر، وتم القبض على أكثر من 2500 شخص بتهمة السرقة والتخريب.

واستعادت السلطات النظام بعد نشر 2500 جندي لمساعدة الشرطة.

واندلع العنف عندما بدأ زوما تنفيذ حكم بالسجن 15 شهراً لازدراء المحكمة، حيث كان قد تحدى حكماً قضائياً بالمثول للشهادة في تحقيق في فساد خلال عهده رئيساً من 2009 إلى 2018.

واستمعت المحكمة الدستورية، أعلى محكمة في البلاد، لطعن زوما في حكمه في وقت سابق.

(أسوشييتد برس، العربي الجديد)

المساهمون