أنقرة تستدعي سفراء 10 دول بعد دعوة للإفراج عن متهم بالضلوع بالانقلاب

أنقرة تستدعي سفراء 10 دول بعد دعوة للإفراج عن متهم بالضلوع بمحاولة الانقلاب

19 أكتوبر 2021
لا يتوقع عثمان كافالا الخروج من زنزانته في وقت قريب (أوزان كوزيه/فرانس برس)
+ الخط -

استدعت وزارة الخارجية التركية، الإثنين، سفراء 10 دول لدى أنقرة، بينها الولايات المتحدة وألمانيا وفرنسا، بسبب بيان حول عثمان كافالا، المحبوس في تركيا بتهمة الضلوع في محاولة الانقلاب الفاشلة عام 2016.

وقالت مصادر دبلوماسية تركية لوكالة "الأناضول"، إنّ وزارة الخارجية استدعت سفراء كلّ من الولايات المتحدة وألمانيا والدنمارك وفنلندا وفرنسا وهولندا والسويد وكندا والنرويج ونيوزيلندا، بسبب بيان حول قضية كافالا.

ونشرت سفارات الدول المذكورة لدى أنقرة بياناً عبر مواقع التواصل الاجتماعي، قالت فيه إنّ القضية المستمرة بحق كافالا تلقي بظلالها على الديمقراطية وسيادة القانون في تركيا، داعية إلى الإفراج عنه.

ومن المنتظر أن يصل السفراء المعنيون إلى مقر الخارجية التركية، صباح اليوم الثلاثاء.

وحذر مجلس أوروبا لحقوق الإنسان الذي انضمت إليه تركيا عام 1950، قبل يومين، من أنه قد يبدأ إجراءات ضد أنقرة في حال لم يتم الإفراج عن كافالا بحلول نهاية الشهر.

وفي مواجهة سلسلة من التهم المتعاقبة، بينها التجسس ومحاولات الإطاحة بالدولة، لا يتوقع كافالا الخروج من زنزانته في سجن إسطنبول في أي وقت قريب.

(الأناضول، فرانس برس)

المساهمون