منع بثّ برنامج تونسي تناول الاعتداء على مدرس

منع بثّ برنامج تونسي تناول الاعتداء على مدرس

12 نوفمبر 2021
حمزة البلومي: نستغرب ممارسة الرقابة المسبقة على التقارير (الحقائق الأربع/فيسبوك)
+ الخط -

أعلن منتج ومقدّم برنامج "الحقائق الأربع" الذي يعرض على قناة "الحوار التونسي"، حمزة البلومي، أن قضاء البلاد تدخل ومنع عرض البرنامج، بعد تحقيق دام أياماً مع العاملين فيه، على خلفية الحلقة الأخيرة التي تناولت طعن أستاذ من قبل تلميذ، في إحدى ضواحي العاصمة.

وكتب البلومي، عبر حساب البرنامج على "فيسبوك": "بعد تحقيق متواصل لفريق #الحقائق_الأربع منذ ليلة الاعتداء على أستاذ بمعهد ابن رشيق الزهراء، والتوصل لمعطيات يمكن أن تكون مهمة لمعرفة ما حصل - ورغم تعرض كل وسائل الإعلام للملف مطولاً - نفاجأ بقرار من السيد قاضي التحقيق المتعهد بالملف بمنعنا من بث أي برنامج أو حوار يتعلق بالموضوع".

وأضاف: "وإذ نحترم قرارات السلطات القضائية، فإننا نستغرب مرة أخرى ممارسة الرقابة المسبقة على تقارير #الحقائق_الأربع وما يمكن أن تكشف عنه (مع احترام سرية التحقيق ومعطيات القاصر المتهم)".

الحلقة الأخيرة من "الحقائق الأربع" تناولت قضية طعن مدرس تونسي من قبل تلميذه البالغ من العمر 17 عاماً، في 8 نوفمبر/تشرين الثاني، في معهد في إحدى ضواحي العاصمة تونس.

وخلف الاعتداء صدمة لدى الرأي العام التونسي، وقام مدرسون إثره بسلسلة من الإضرابات.

إعلام وحريات
التحديثات الحية

وفي السياق نفسه، أعلنت النقابة الوطنية للصحافيين التونسيين والنقابة الأساسية للجامعة العامة للإعلام، الخميس، في بيان مشترك، أن المدير المعين من قبل السلطات التونسية للتسيير الوقتي لإذاعة "شمس أف أم" المصادرة تدخل في الخط التحريري، ومنع بث أحد البيانات النقابية.

واعتبرت النقابتان ما حصل "تدخلاً غير مقبول في الخط التحريري للمؤسسة الإعلامية والمضامين الإخبارية"، مشيرة إلى أن الرقابة "من الأشكال الفجّة في الإخلال بضوابط المهنة الصحافية وأخلاقياتها، وتعدٍّ صارخ على حرية الرأي والتعبير المكفولة دستورياً"، مذكرة بأن الشخص نفسه "سبق وتدخل في محتوى مقال إخباري آخر خدمة لطرف معين".

المساهمون