قضية ريجيني تشعل مواقع التواصل في مصر مجدداً

30 نوفمبر 2020
الصورة
قضية جوليو ريجيني إلى الواجهة من جديد (Getty)
+ الخط -

صدر بيان مشترك للنيابة المصرية والإيطالية، من روما، حيث وجهت النيابة الإيطالية الاتهام في واقعة مقتل الباحث جوليوريجيني، إلى 5 أفراد منتمين لأجهزة أمنية مصرية، ولكن النيابة المصرية تحفظت على الاشتباه ورأت أنه بدون أدلة، وأن مرتكب الواقعة مجهول وستغلق التحقيقات مؤقتاً مع مواصلة البحث والتحري.

وقد أشعل البيان مواقع التواصل الاجتماعي مجدداً، وفتح الباب للعديد من التفسيرات والتساؤلات.

وفي هذا السياق، كتب إسلام "مساء_الخير إيطاليا كسبت من وراء موت ريجيني، بيع صفقات سلاح واستحوذت على حقول غاز من مصر، والسيسي كسب عمولته من شراء صفقات السلاح، في نفس الوقت مصر خسرت فلوس، مش محتاجه وضياع حقوق في حقول الغاز، وأم ريجيني خسرة حياة إبنها ... تمت". 

وغرد محمود ‏"كنت عارف إنها هاترسي على كد، يشيلها كام فرد أمن ويتلم الموضوع".

وشارك محمد في النقاش بالقول: ‏"الفهلوي أراد خداع إيطاليا بعد أن تورط في قتل ريجيني، على إنه جاسوس بريطاني وقتل مجموعه من الشباب، لإبعاد الشبهات عن نظامه المخترق، ولإنه مخترق فهو لم يكن يعلم أن المخابرات الإيطالي تمتلك تسجيلات للضباط قتلة ريجيني". 

وساخراً، علق ياسر أسامة ‏"أكتر حاجة ضحكتني النهاردة، صحيح الفلوس بتغير النفوس وديه مش أي فلوس، دول ١٥ مليار دولار". 

‏وتساءل أحمد: "طب والشباب اللي اتصفت جوه ميكروباص، واتهمتوهم بسرقة وقتل ريجيني إيه ؟، ماتوا ليه يا سيادة المستشار النائب العام؟، ذنبهم إيه يا حضرتك؟". 

وعلقت لوكا: "‏إيطاليا لحد الآن مش ساكته ع مقتل ريجيني، واحنا شوف كم مصري بيموت برا ولا حد يعرف عنهم حاجه أصلا".

وسخر عصام مصراوي: ‏"في بيان مشترك: نيابة الجمهورية بروما تعلن انتهاء التحقيقات في مقتل#ريجيني، بالاشتباه في 5 أفراد منتمية لأجهزة أمنية بتصرفات فردية منهم، يعني كده من الآخر، عملوا كده لوحدهم و بذات نفسهم". 

وأضاف حسام: "‏بيقولك النيابة العامة الإيطالية بتتهم خمس رجال أمن حكوميين بالضلوع في مقتل ريجيني، بس بصورة فردية دون إيعاز، على أساس مثلاً اختلفوا على أولوية المرور قدام المخابرات، أو#ريجيني رمى زبالة قدام الأمن الوطني!!! الموضوع بإختصار لخصته امجوليو ريجيني لما قالت  ‎قتلوه_كما_لو_كان_مصريا". 

المساهمون