"فيسبوك" يحجب صفحتين إذاعيتين تونسيتين بسبب دعم غزة

"فيسبوك" يحجب صفحتين إذاعيتين تونسيتين بسبب دعم غزة

21 نوفمبر 2023
ندّد المستخدمون بانحياز المنصة للاحتلال (Getty)
+ الخط -

حجبت شركة ميتا الصفحتين الرسميتين لبوابة الإذاعة التونسية وإذاعة شمس أف أم المصادرة، عن "فيسبوك" التي تملكها، بسبب نشرهما محتوى يفضح جرائم الاحتلال الإسرائيلي بحق الفلسطينيين في عدوانه المتواصل على قطاع غزّة، ما اعتبرته إدارة المنصة منافياً لقواعد النشر المعتمدة.

وتعد بوابة الإذاعة التونسية أكبر شبكة إذاعية في تونس، إذ تضم 12 محطة إذاعية رسمية دولية وإقليمية، أمّا "شمس أف أم" فتعود ملكية النسبة الأكبر من أسهمها للدولة التونسية.

وتواصل المشرفون على الصفحتين الرسميتين مع إدارة المنصة لرفع الحجب من دون أن ينجحوا بذلك حتّى الآن.

ودعت الصحافية والناشطة النقابية في إذاعة شمس أف أم، خولة السليتي، في تدوينة نشرتها الاثنين، متابعي صفحة "شمس أف أم" إلى الانضمام إلى الصفحة الجديدة الخاصة بالإذاعة، بعد حجب الصفحة الأساسية التي كانت تضمّ قرابة 4 ملايين مشترك.

بدورها، لم تنشئ الإذاعة التونسية صفحة جديدةً حتى الآن، واكتفت بترويج محتواها عبر صفحات محطاتها الإذاعية المختلفة، والتي تملك قرابة مليوني مشترك.

ومنذ بدء معركة طوفان الأقصى في السابع من أكتوبر/ تشرين الأول الماضي، حجبت شركة ميتا آلاف الصفحات والحسابات الشخصية في تونس بسبب منشورات مؤيدة للفلسطينيين ومنددة بإسرائيل، تعتبرها مخالفة لقواعد النشر عبر "فيسبوك".

أدّى ذلك إلى انتقادات واسعة من التونسيين الذين اعترضوا على ممارسات المنصة القامعة لحرية الرأي والتعبير والمنحازة لدولة الاحتلال، وسط مطالبات بمقاطعة الشبكة الاجتماعية الأكثر شعبية، والتي تملك اليوم قرابة 8 ملايين مستخدم في جميع أنحاء البلاد.

المساهمون