15.6 مليار دولار موجودات صندوق "استثمار أموال الضمان" الأردني

19 يناير 2021
الصورة
زيادة الإنفاق على الحماية الاجتماعية (Getty)
+ الخط -

قالت رئيسة صندوق استثمار أموال الضمان الاجتماعي في الأردن خلود السقاف، اليوم الثلاثاء، إن موجودات الصندوق ارتفعت لتبلغ نحو 11.19 مليار دينار (15.6 مليار دولار)، استنادا إلى القوائم المالية الأولية  في 31 يناير/ كانون الثاني 2020، مقارنة مع 10.99 مليارات دينار (15.3 مليار دولار) نهاية عام 2019.

وأشارت السقاف في بيان صحافي وصل إلى "العربي الجديد" نسخة منه، إلى أن التوزيع الاستراتيجي لاستثمارات الصندوق في قطاعات حيوية مختلفة قد مكن المؤسسة من إطلاق العديد من برامج الحماية الاجتماعية الخاصة استجابة للتحديات الاقتصادية التي فرضتها جائحة فيروس كورونا.

وساهم التوزيع الاستثماري في تعزيز مناعة الصندوق تجاه الآثار السلبية للجائحة من خلال المحافظة على قيمة موجوداته ونموها، حيث توزعت على عدد من المحافظ الاستثمارية وهي أدوات السوق النقدية 13%، السندات 58.2%، القروض 3.6%، الأسهم 14.5%، الاستثمارات العقارية 6.5%، والاستثمارات السياحية 2.6%". 

ووفقا للقوائم المالية الأولية، بلغ  الدخل المتحقق  نهاية العام 2020 نحو 497 مليون دينار (696 مليون دولار) ، حيث جاء بشكل رئيسي من عوائد الاستثمار في أدوات الدخل الثابت من سندات وودائع بنكية وقروض التي بلغت 453 مليون دينار (634 مليون دولار).

وأضافت أن انخفاض الدخل  المتحقق نهاية العام 2020 عن الفترة ذاتها من عام 2019 والبالغ 556 مليون دينار (778 مليون دولار) يعكس واقع التبعات الاقتصادية لجائحة كورونا على الاقتصاد المحلي الذي انعكس بطبيعة الحال على أداء المحافظ الاستثمارية للصندوق.  

اقتصاد عربي
التحديثات الحية

وأرجعت السقاف أسباب ذلك بشكل رئيسي إلى تأجيل توزيع أرباح بعض الشركات عن نتائج أعمال العام 2019، بالإضافة إلى قيام بعض الشركات بتخفيض نسبة الأرباح التي كان من المقرر توزيعها سابقا، وانخفاض أسعار الفوائد على أدوات الدخل الثابت، وتراجع أداء بورصة عمّان، إضافة إلى التراجع الكبير في أداء القطاع السياحي.  

واستعرضت السقاف أهم الإجراءات التي اتخذها الصندوق دعما للجهود الوطنية في تخفيف آثار جائحة كورونا التي تمثلت بتأجيل تحصيل الإيجارات التي ترتبت على مستأجري عقارات المؤسسة العامة للضمان الاجتماعي، وتقسيطها دون أي غرامات...

المساهمون