ركود العقارات يقطع طريق استكمال بناء ناطحة سحاب ألمانية

ركود العقارات يقطع طريق استكمال بناء ناطحة سحاب ألمانية

03 نوفمبر 2023
تخلّف صاحب المشروع عن الدفع للمقاولين فتوقفت الورش عن العمل فيه (فرانس برس)
+ الخط -

في علامة مشؤومة أخرى على قطاع العقارات المضطرب في ألمانيا، توقف على نحو مفاجئ استكمال بناء أحد أطول المباني في منتصف الطريق، بعدما امتنعت شركة التطوير العقاري المعنية عن دفع مستحقات شركة المقاولات التي تنفذ البناء عملياً. 

وحققت شركة "سيغنا" Signa، عملاقة العقارات النمساوية ومالكة مبنى "كرايسلر" الشهير في نيويورك، تقدّماً مطرداً هذا العام في بناء ناطحة السحاب "إلبتاور" Elbtower المكونة من 64 طابقاً في مدينة هامبورغ.

لكن "سيغنا" التي أسسها رينيه بنكو تخلّفت عن سداد مدفوعاتها لشركة البناء "لوب" Lupp، حسبما نقلت "رويترز" عن أحد المسؤولين التنفيذيين في هذه الأخيرة. وقال ماتياس كوفمان، المشرف على الشؤون المالية لشركة "لوب"، في رسالة بالبريد الإلكتروني إلى "رويترز": "تم تعليق أنشطتنا الإنشائية في إلبتاور مؤقتاً بسبب المدفوعات المستحقة على المطور".

وفي حين لم تستجب "سيغنا" لطلبات التعليق، تأكدت "رويترز" أن المشروع توقف من سلطات مدينة هامبورغ ومستثمر الأقلية في المشروع، وهو الفرع العقاري التابع لـ"كوميرتس بنك" Commerzbank الألماني.

ويثير الانقطاع تساؤلات حول مستقبل البرج الذي تقدر قيمته بـ1.3 مليار يورو (1.38 مليار دولار) عند اكتماله، ما أثار تحذيرات من مسؤولي المدينة، في مؤشر آخر على المشكلات التي تضرب قطاع العقارات في أكبر اقتصاد أوروبي. (1 دولار= 0.9406 يورو).

وكان القطاع العقاري يشكل حجر الأساس لسبل العيش في ألمانيا لسنوات، حيث كان يمثل نحو خُمس الناتج المحلي الإجمالي ويولد واحدة من كل 10 وظائف. وبسبب انخفاض أسعار الفائدة، تم تحويل المليارات إلى العقارات التي كان يُنظر إليها على أنها مستقرة وآمنة.

والآن، أدى الارتفاع الحاد في أسعار الفائدة وتكاليف البناء إلى وضع حد لهذا التهافت، مما دفع المطورين إلى الإفلاس مع نضوب التمويل المصرفي وتجميد الصفقات وانخفاض الأسعار.

وقالت شركة "كوميرتس ريل" Commerz Real التابعة لمصرف "كوميرتس بنك"، إن المحادثات مستمرة مع "سيغنا" و"لوب" من أجل "إيجاد حل وسط"، وتوقعت استئناف أعمال البناء.

ويقع "إلبتاور" في منطقة هافين سيتي التي تضم أيضاً قاعة الحفلات الموسيقية الجديدة "إلبفيلهارموني". ومن المقرر أن يشمل المستأجرون فندق ومطعم "نوبو" Nobu ومستشار المخاطر "أون" Aon، إضافة إلى مصرف محلي.

واستضاف الرئيس التنفيذي لشركة "سيغنا ريل إستايت" Signa Real Estate تيمو هيرزبيرغ قبل أسابيع قليلة، زواراً إلى الموقع حيث اقترب ارتفاع هيكل المبنى من 100 متر (330 قدماً).

وقال: "إن الأعمدة الخرسانية المميزة تعطي الآن فكرة أكثر وضوحاً عن الشكل الذي سيكون عليه معلم هامبورغ المستقبلي بمجرد اكتماله"، في حين نبّهت عضو مجلس الشيوخ عن تنمية المدن والإسكان في هامبورغ كارين باين هذه الشركة إلى ضرورة الالتزام بالمعالم المتفق عليها أو أنها ستواجه عواقب أي مخالفة.

وأوضحت، في بيان، أن العقد "يسمح لمدينة هامبورغ بتفكيك أعمال البناء التي تم تنفيذها حتى الآن، أو بيعها لطرف ثالث لاستكمالها، أو استكمال البناء نفسه".

(رويترز، العربي الجديد)

المساهمون