تطورات ردود فعل شركات الشحن على هجمات الحوثيين في البحر الأحمر

تطورات ردود فعل شركات الشحن على هجمات الحوثيين في البحر الأحمر

28 فبراير 2024
حذرت ميرسك من اضطرابات الشحن عبر البحر الأحمر حتى منتصف 2024 (فرانس برس)
+ الخط -

تكثف جماعة الحوثي اليمنية هجماتها على السفن المتجهة إلى إسرائيل في البحر الأحمر تضامناً مع قطاع غزة الذي يتعرض لحرب إسرائيلية مدمرة، وأثرت الهجمات على طريق حيوي للتجارة بين الشرق والغرب.

ورداً على ذلك، أصدرت بعض شركات الشحن تعليمات للسفن بالإبحار بدلاً من ذلك حول أفريقيا عبر طريق رأس الرجاء الصالح، وهو طريق أطول ومن ثم أكثر كلفة. 

وفي ما يلي الإجراءات التي اتخذتها الشركات: 

  • سي إتش روبنسون

قالت مجموعة الخدمات اللوجستية العالمية في 22 ديسمبر/ كانون الأول إنها غيرت مسار ما يربو على 25 سفينة لتبحر عبر طريق رأس الرجاء الصالح على مدى أسبوع سبق ذلك، ومن المرجح أن يستمر العدد في الزيادة. 

  • سي إم إيه سي جي إم

قال مصدر مطلع إن مجموعة الشحن الفرنسية علقت في الثاني من فبراير/شباط وحتى إشعار آخر جميع عمليات عبور سفنها مضيق باب المندب دخولاً وخروجاً من البحر الأحمر. 

وقالت المجموعة في 20 فبراير/ شباط إن سفينة الحاويات جول فيرن التابعة لها عبرت البحر الأحمر تحت حراسة البحرية فرنسية. 

  • ديانا شيبنغ

تتجنب سفن الشركة المرور من قناة السويس.

وقال رئيس الشركة أناستاسيوس مارغارونيس، في 23 فبراير/ شباط، إن "عمليات عبور قناة السويس تقل بنحو 40% عن تلك المسجلة خلال النصف الأول من ديسمبر من العام الماضي. ويرجع ذلك جزئياً إلى قيام العديد من المشغلين، ومنهم نحن، بتجنب المنطقة". 

  • يوروناف

قالت شركة ناقلات النفط البلجيكية يوم 18 ديسمبر/ كانون الأول إنها ستتجنب منطقة البحر الأحمر حتى إشعار آخر. 

  • إيفرغرين

قالت شركة إيفرغرين التايوانية لشحن الحاويات في 18 ديسمبر/ كانون الأول إنها ستغير مسار سفنها المقرر أن تمر عبر البحر الأحمر لتسلك طريق رأس الرجاء الصالح. 

  • فرونت لاين

قالت مجموعة فرونت لاين لناقلات النفط ومقرها النرويج، في 18 ديسمبر/كانون الأول، إن سفنها ستتجنب المرور عبر البحر الأحمر وخليج عدن. 

  • غرام كار كاريرز

قالت شركة الشحن النرويجية المتخصصة في نقل السيارات يوم 21 ديسمبر/كانون الأول إن سفنها لن تمر من البحر الأحمر. 

  • هافنيا

قالت شركة الشحن النرويجية في 12 يناير/ كانون الثاني إنها منعت جميع السفن من التوجه إلى مضيق باب المندب أو الإبحار في مياهه. 

  • هاباغ لويد

قالت شركة شحن الحاويات الألمانية يوم 22 يناير/ كانون الثاني إنها ستواصل توجيه سفنها إلى رأس الرجاء الصالح حتى إشعار آخر. 

  • إتش إم إم

قالت شركة شحن الحاويات الكورية الجنوبية يوم 19 ديسمبر/ كانون الأول إنها أمرت سفنها التي تستخدم عادة قناة السويس بتغيير مسارها إلى طريق رأس الرجاء الصالح. 

  • هوغ أوتولاينرز

قالت شركة شحن السيارات النرويجية في 20 ديسمبر/ كانون الأول إنها ستوقف عبور سفنها في البحر الأحمر.

وفي الثامن من فبراير/ شباط، قالت الشركة إن الاضطرابات في البحر الأحمر أثرت سلبا على قدرتها التشغيلية.

  • كلافينيس كومبينيشن كاريرز

قالت الشركة المشغلة لأسطول ناقلات ومقرها النرويج في 16 يناير/ كانون الثاني إن سفنها لن تبحر في البحر الأحمر ما لم يتحسن الوضع. 

  • كونا + ناغل

قال مايكل ألدويل، نائب الرئيس التنفيذي للوجستيات البحرية لدى شركة "كونا + ناغل" السويسرية للخدمات اللوجستية، في 12 يناير/ كانون الثاني: "حتى لو أصبح مضيق باب المندب آمنا وسالما للعبور اعتبارا من اليوم فصاعدا، فإننا نتوقع أن يستغرق الأمر شهرين على الأقل قبل أن تستأنف السفن أنماط الحركة العادية". 

  • ميرسك

أوقفت مجموعة الشحن الدنماركية ميرسك في الخامس من يناير/ كانون الثاني مرور سفنها في البحر الأحمر "في المستقبل المنظور".

وفي الثامن من فبراير/ شباط، حذرت من أن الطاقة الفائضة لشحن الحاويات ستضر بالأرباح أكثر من المتوقع هذا العام وأنها لم تتلق دفعة كبيرة من القفزة في أسعار الشحن بسبب الاضطرابات.

وحذرت في 27 فبراير/ شباط من أن الاضطرابات التي تواجه قطاع شحن الحاويات عبر البحر الأحمر قد تستمر حتى النصف الثاني من العام، كما حذرت من تكدس وتأخر وصول البضائع المتجهة إلى الولايات المتحدة. 

  • إم إس سي

قالت شركة البحر المتوسط للشحن "إم إس سي" في 16 ديسمبر/ كانون الأول إن سفنها لن تمر عبر قناة السويس. 

  • نيبون يوشن

قال متحدث باسم "نيبون يوشن"، وهي أكبر شركة شحن في اليابان من حيث المبيعات، لوكالة رويترز، في 16 يناير/ كانون الثاني، إن الشركة أوقفت الملاحة عبر البحر الأحمر مؤقتاً لجميع السفن التي تشغلها. 

  • أوشن نتورك إكسبرس

قالت "أوشن نتورك أكسبرس"، وهي مشروع مشترك بين شركات "ميتسوي أو إس كيه لاينز" و"نيبون يوسن" و"كاواساكي كيسن كايشا"، في 19 ديسمبر/ كانون الأول، إنها قررت تحويل مسار السفن بعيداً عن البحر الأحمر إلى رأس الرجاء الصالح أو وقف رحلاتها مؤقتاً ونقلها لمناطق آمنة. 

  • أورينت أوفرسيز كونتينر لاين

قالت شركة أورينت أوفرسيز كونتينر لاين "أو أو سي إل"، ومقرها هونغ كونغ، في 21 ديسمبر/ كانون الأول، إنها أمرت سفنها بتغيير مسارها أو وقف الإبحار في مياه البحر الأحمر.

كما توقفت شركة الشحن المملوكة لشركة أورينت أوفرسيز "إنترناشونال" المحدودة عن قبول البضائع من إسرائيل وإليها حتى إشعار آخر. 

  • ستار بالك

قال الرئيس التنفيذي لشركة ستار بالك في 13 فبراير/ شباط إنّ الشركة التي يقع مقرها في اليونان ستوقف الإبحار عبر البحر الأحمر بعد أن هاجم الحوثيون اليمنيون المتحالفون مع إيران اثنتين من سفنها. 

  • تيلويند شيبنغ لاينز

قالت "تيلويند شيبنغ" التابعة لمجموعة "ليدل" في ديسمبر/ كانون الأول إن سفنها ستتجه إلى طريق رأس الرجاء الصالح. 

  • تورم

قالت مجموعة ناقلات النفط الدنماركية في 12 يناير/ كانون الثاني إنها قررت وقف جميع عمليات العبور من جنوب البحر الأحمر مؤقتاً في الوقت الحالي. 

  • ولينيوس فيلهلمسن

قالت مجموعة الشحن النرويجية في 19 ديسمبر/ كانون الأول إنها ستوقف جميع رحلاتها في البحر الأحمر حتى إشعار آخر. 

  • يانغ مانغ للنقل البحري

قالت شركة شحن الحاويات التايوانية في 18 ديسمبر/ كانون الأول إنها ستغير مسار السفن التي تمر عبر البحر الأحمر وخليج عدن لتدور حول أفريقيا عبر رأس الرجاء الصالح خلال الأسبوعين المقبلين.

ولم تقدم الشركة أي إفادة أخرى.

(رويترز)

المساهمون