القمح في سورية يكفي لإنتاج الخبز لمدة شهر ونصف فقط

27 أكتوبر 2020
الصورة
طوابير أمام الأفران للحصول على الخبز (Getty)
+ الخط -

قال رئيس الوزراء السوري حسين عرنوس إن القمح الذي اشترته دمشق يكفي لإنتاج الخبز لمدة شهر ونصف الشهر فقط. ونقل موقع الوطن الموالي للحكومة السورية عن عرنوس قوله في اجتماع مع نقابات عمال أمس "تم خلال العام الحالي شراء 690 ألف طن من القمح منها 300 ألف طن في الحسكة" في شمال شرق سورية"، من دون تحديد ما إذا كانت الكمية الباقية مشتراة محليا أيضا.

وذكر التقرير أن عرنوس أضاف "قرارنا أن الرغيف خط أحمر ولن يمس إلا في الحدود البسيطة". وقال متعاملون أوروبيون الاثنين لوكالة "رويترز" إن المؤسسة العامة لتجارة وتخزين وتصنيع الحبوب في سورية طرحت مناقصة عالمية لشراء 200 ألف طن من القمح اللين لصنع الخبز، للتوريد من منطقة البحر الأسود.

وأوضح المتعاملون أن الموعد النهائي لتقديم عروض الأسعار في المناقصة هو الأربعاء 28 أكتوبر/ تشرين الأول. وقالوا إن الشحنة مطلوبة للتوريد خلال 60 يوما من تأكيد الطلبية.

ويتعين تقديم الأسعار بالدولار فقط وسيجري الدفع بالدولار أيضا. ويجب أن تظل العروض سارية 15 يوما من تاريخ تقديمها.

وكان وزير الاقتصاد والتجارة الخارجية السوري قال في 18 أكتوبر/ تشرين الأول إن سورية بحاجة إلى استيراد ما بين 180 و200 ألف طن من القمح شهريا، وعزا نقص المعروض إلى منع مليشيات المزارعين من بيع القمح إلى الدولة.

وتستمر معاناة سورية بتأمين الطحين وانتشار الطوابير أمام الأفران، بعد تراجع إنتاج القمح من نحو 4 ملايين طن قبل عام 2011 إلى نحو 1.5 مليون طن في الموسم السابق، وهو أقل من حاجتها بنحو مليون طن.

دلالات

المساهمون