اتفاق بمجلس الشيوخ الأميركي بشأن إعانات البطالة بعد جلسة ماراتونية

06 مارس 2021
الصورة
الشيوخ سيناقش المقترحات للتصويت النهائي على حزمة التحفيز خلال الأسبوع الجاري(Getty)
+ الخط -

أبرم زعماء مجلس الشيوخ الأميركي والسناتور الديمقراطي المعتدل أبرم جو مانشين صفقة بشأن إعانات البطالة الطارئة، وهو ما أزال عقبة أوقفت خطة التحفيز التي يقف وراءها الحزب الديمقراطي والبالغة 1.9 تريليون دولار.

استمر عمل المجلس طوال الليلة الماضية وحتى صباح اليوم السبت، لدفع خطة الرئيس جو بايدن للإغاثة من كوفيد-19 قدما، وذلك في جلسة ماراتونية تضمنت مفاوضات خلف الأبواب المغلقة لساعات وأكثر من 12 تصويتا.

ووافق الديمقراطيون، وفقا لوكالة "رويترز"، على تقليص المساعدات التي سيحصل عليها الملايين ممن فقدوا وظائفهم خلال الأزمة. 

وكان ديمقراطيون تقدميون ومعتدلون منقسمين حول زيادة الحد الأدنى لأجر الساعة، لكن بوجود أغلبية ضئيلة جداً في مجلس الشيوخ، يحتاج الحزب إلى الوحدة لتمرير قوانينه.

وتكاتف الديمقراطيون خلال ليل الجمعة وحتى صباح اليوم السبت لدرء محاولات الجمهوريين لتعديل مسودة القانون التي يقول مكتب الميزانية بالكونغرس إنها ستكون أكبر حزمة تحفيزية على الإطلاق.

واضطرت نائبة الرئيس الأميركي كامالا هاريس إلى التدخل كما يجيز لها الدستور للبت في التصويت الذي يسمح ببدء النقاش بعدما صوت الأعضاء الديمقراطيون الخمسون تأييدا لذلك فيما عارضه الاعضاء الجمهوريون الخمسون أيضا.

ويتعين على الحزب الديمقراطي كسب تأييد كل الأعضاء الديمقراطيين في المجلس، وعددهم 50 عضوا، لإقرار الحزمة، التي تصل قيمتها إلى 1.9 تريليون دولار خلال هذا الأسبوع.

وكانت وحدة الجمهوريين رهن الاختبار أكثر من مرة أمس الجمعة في الوقت الذي انقسمت فيه أصوات الديمقراطيين حول مسعى لزيادة الحد الأدنى للأجور، وسجل المجلس رقما قياسيا لأطول مدة تصويت في العصر الحديث وهي 11 ساعة و50 دقيقة.

وبعد ذلك بدأ أعضاء مجلس الشيوخ بحث مئات الاقتراحات أغلبها من الأعضاء الجمهوريين لتعديل مسودة القانون، ثم التصويت عليها لإرسالها بعد ذلك إلى مجلس النواب، الذي من المتوقع أن يمنحها الموافقة النهائية للكونغرس ونقلها إلى بايدن لتوقيعه.

وقالت السكرتيرة الصحافية للبيت الأبيض، جين ساكي، وفقا لوكالة "أسوشييتدبرس"، إن بايدن يؤيد التسوية بشأن مدفوعات البطالة.

وترمي خطة بايدن إلى دعم الاقتصاد ومكافحة فيروس كورونا من خلال إنفاق مليارات الدولارات لتسريع وتيرة التلقيح ونشر فحوص كشف الإصابة، وأيضاً 130 مليار دولار لمساعدة المدارس على أن تفتح أبوابها مجدداً رغم الجائحة.

وستُرسَل إلى الأميركيين شيكات مساعدة جديدة بقيمة 1400 دولار، وفقاً لمستوى الأجر، وستمدد فترة صرف إعانات البطالة حتى 30 سبتمبر/ أيلول 2021.

(العربي الجديد، وكالات)

المساهمون