أعلى مستوى لاقتراض بريطانيا منذ الحرب العالمية الثانية

23 ابريل 2021
الصورة
الدين العام بلغ 2.1 تريليون جنيه، وهو ما يمثل نحو 97.7% من إجمالي الناتج (Getty)
+ الخط -

بلغ الاقتراض الحكومي السنوي في بريطانيا أعلى مستوى له منذ نهاية الحرب العالمية الثانية، وتحديداً سنة 1946، حسبما أعلن مكتب الإحصاءات الوطنية اليوم، الجمعة.

المكتب أوضح أنّ حجم الاقتراض الحكومي خلال السنة المالية المنتهية في مارس/آذار الماضي، بلغ أكثر من 303 مليارات جنيه إسترليني، بزيادة 250 مليار جنيه عن السنة المالية التي سبقتها.

والاقتراض الحكومي سجل مستوى غير مسبوق في مارس/ آذار الماضي فقط، إذ بلغ 28 مليار جنيه إسترليني، في ظل تمديد الحكومة لنظام دعم الوظائف خلال جائحة كورونا، حسبما نقلت وكالة "قنا".

كما كشفت البيانات الصادرة عن المكتب أنّ الإجراءات الحكومية لدعم الأفراد والشركات وأصحاب الأعمال المتوسطة والصغيرة خلال الجائحة كلفت أكثر من 203 مليارات جنيه، أي ما يوازي 27.5% من حجم الإنفاق الحكومي خلال العام المالي الماضي.

وانخفضت عائدات الضرائب والتأمينات الاجتماعية 34.9 مليار جنيه في السنة المالية الأخيرة، أي نحو 5% أقل من السنة المالية التي سبقتها.

مدير معهد الدراسات المالية، بول جونسون، قال إنّ حجم الاقتراض الحكومي السنوي جاء أقل قليلاً مما كان متوقعاً له من قبل، مضيفاً أنّ هذه الزيادة الكبيرة في الاقتراض "حدثت إلى حد ما بسبب حالة الركود الضخم التي حدثت خلال العام الماضي، ولكن السبب الرئيسي يكمن في الإنفاق الحكومي الإضافي لدعم الاقتصاد".

يُشار إلى أنّ إجمالي الدين العام بلغ 2.1 تريليون جنيه، وهو ما يمثل نحو 97.7% من إجمالي الناتج المحلي، وهو مستوى لم يبلغه منذ مطلع ستينيات القرن الماضي.

المساهمون