CCB0F5AF-8280-4DBC-BBFF-2FC8D118B0C0

حسام الدجني (فلسطين)

مقالات أخرى

مثّلت عملية طوفان الأقصى رافعةً للمقاومة، وجددت أمل الشعب الفلسطيني بإمكانية التحرير، وباقتراب تبيض السجون، وأثبتت أنّ الجيش الإسرائيلي من حيث الأداء ضعيفٌ جداً وجبانٌ، ومن الممكن هزيمته، وهو ما ينعكس على أداء المقاتلين في جبهاتٍ أخرى غير غزّة

29 أكتوبر 2023

وقع المفاوض الفلسطيني، الذي قاد مسار أوسلو السري، في أخطاء كثيرةٍ، التي أسست في ما بعد إشكالاتٍ وخطايا سياسيةً عديدةً، يدفع شعبنا الآن أثمانًا باهظةً بسببها

24 سبتمبر 2023

وحدة التشكيلات العسكرية في مكونٍ واحدٍ جامعٍ سيفشل الضغوط الإقليمية والدولية كافة على المقاومة الفلسطينية، وسيجعل المفاوض الفلسطيني أكثر قوةً وحضورًا لأنه يستند إلى قوةٍ وهدفٍ ورؤيةٍ واضحة المعالم، في ظل انهيار حل الدولتين

30 يوليو 2023

يمثل التّطبيع قبل إنهاء الاحتلال، ونيل الشّعب الفلسطينيّ حقوقه الوطنيّة المشروعة، التي كفلها القانون الدّوليّ، ومقررات الشرعيّة الدّوليّة انقلاباً على منظومة القيم والأخلاق والقانون، وتعطيلاً، بل إنهاءً لعمليّة السّلام، وخيانةً لدماء الشّهداء

25 يونيو 2023

يعاني القطاع منذ 17 عاماً حصاراً مشدداً أثر على كافة مناحي الحياة، كل ما سبق وغيره يحسم جدلية قطاع غزة بين ضرورات التصعيد والحاجة إلى التهدئة، إلى ترجيح كفة التهدئة، مع العمل على مراكمة القوة للتدخل عندما تستدعي الضرورة ذلك

30 ابريل 2023

أسباب ودوافع عديدة دفعت السلطة الفلسطينية إلى اتخاذ قرار وقف عملية التنسيق الأمني مع دولة الاحتلال، وهو قرار بغض النظر إن كان تكتيكيًا؛ بهدف الضغط على المجتمع الدولي للتحرك، أم استراتيجيًا؛ يؤسس لمرحلة جديدة في العلاقة مع الاحتلال، قائمة على الاشتباك

26 فبراير 2023

ثمانية وستون عاماً لم نحقق فيها شيئاً سوى إحياء الذكرى بفعاليات فصائلية لا ترقى لحجم الجريمة. في حين قامت إسرائيل ببناء مؤسسات الدولة، وعملت دبلوماسيتها للسيطرة والتأثير على أغلب الدول، وتحديداً في القارة السمراء التي طالما دعمت القضية الفلسطينية.

13 مايو 2016
166

على المجتمع الدولي تحمل مسؤولياته تجاه قطاع غزة، والعمل على رفع الحصار الجائر نهائياً، فهذا الحصار يخالف كل القوانين والأعراف الدولية. وانفجار قطاع غزة لا يخدم الاستقرار، وبقاء الحصار سيكون وصمة عار في جبين الإنسانية، كونه أحد أشكال العقاب الجماعي.

02 مايو 2016
137

فلسطين وطننا، وهي محتلة منذ عقود، والانتماء للوطن يعني تحمل الحصار والصعاب من أجل الخلاص من الاحتلال بكل الوسائل والأدوات المتاحة. أما من يختار الإقامة، فمن حقه أن يبحث عن الرفاهية بمعناها الشامل.

26 فبراير 2016
370

حركة فتح تحتاج اليوم إلى مراجعة شاملة، تصوّب الاخفاقات وتكرس الانجازات، وتعيد اللحمة إلى الوطن، وتنهي الانقسام عبر توافق وطني فلسطيني، وتعود إلى برنامجها التي انطلقت من أجله، فالاحتلال ما زال مستمراً.

29 ديسمبر 2015
144