2CFC57BF-4F8C-4963-8AA1-8EAE1CA73BB3
سيّار الجميل

كاتب وباحث عراقي

مقالات أخرى

العناد والتخندق وجعل هذا نبياً وملاكاً، والآخر شيطاناً وعميلاً، رؤية خاطئة بشأن تاريخ العراق الذي لا يمكن أن تحتكره جماعة، أو حزب، أو شخص. هو ملك للآخرين، وللأجيال ثانياً. وحدها الوثائق ستعلم الأجيال القادمة ماذا قدّم كل عهد من العهود للعراقيين.

20 يوليو 2020

كشفت الحقائق العراقية عن جود فاسدين يملأون الأرض جوراً، وطبقة سياسية عراقية تعبث بمقدّرات البلاد، وهناك من يصمت على أفعالها، ولا يدينها، فلا طريق أمام العراقيين إلا الوحدة، مهما بلغت التنوعات، وليكن هناك انتماء واحد، مهما كثرت الانتماءات.

24 يونيو 2020

هل أعطى رئيس وزراء العراق الجديد، مصطفى الكاظمي، ضماناتٍ لإيران التي تعرف أنها لا تستطيع إدارة العراق بمفردها، لكنها ترفض تسليم البلاد إلى الولايات المتحدة؟ وهل هناك شراكة إيرانية أميركية في إدارة الشؤون العراقية ستفتح لمستقبل تجسير لعلاقات مستقبلية؟

22 مايو 2020

رحل في لندن، يوم 10 إبريل الجاري، رفعت الجادرجي، أحد آخر رموز العراق من المثقفين المتميّزين، وترحل معه قرابة مئة سنة من التاريخ المتجدّد والإبداعي.. وتفتقد الثقافة العربية واحداً من أبرز مبدعيها ممن تألقوا في الزمن الجميل.

14 ابريل 2020

كان المتمنّى من رئيس الوزراء العراقي المرشح، محمد توفيق علاوي، أن يقدّم للعراقيين منهاج عمل واقعياً لسنة واحدة، يلخص فيه الرجل فلسفته في إدارة البلاد ومعالجة أزماتها الفعلية، بدل برنامج مليء بالوعود المتخيّلة التي لا يمكن تحقيقها.

27 فبراير 2020

من غير الواضح ما إذا كان تعيين رئيس وزراء جديد في العراق سيؤدي إلى تهدئة البلاد، ويسكت مطالب العباد، أو ما إذا كانت الأحزاب السياسية والجماعات والفصائل المسلحة، ولعديد منها صلات عضوية بإيران، ستستمر في السيطرة على المشهد السياسي.

06 فبراير 2020
117

دعوة الصدر إلى مليونيةٍ ممالئةٍ لإيران ضدّ القوات الأميركية ستكون مصيدةً لحرب إبادة ضدّ الثوار العراقيين، من خلال انفجار خطير يسعى إلى تحقيقه النظام بكل اتباعه للخلاص من أزمته، وهذا ما تخشاه الجماهير التي تتطلّع إلى غدٍ أفضل وحياة كريمة.

19 يناير 2020
141

بات العراقيون بأمسّ الحاجة لأن ينسوا خلافاتهم، وأن يتحدوا الآن باصطفاف وطني واحد، وباتجاه هدفٍ واحد، لاستعادة وطن عزيز ذبحه الأشقياء والعملاء والأغبياء والملالي، وكلّ الفاسدين والطفيليين الطارئين والمارقين والمرتزقة، ووصل طغيانهم إلى قتل العراقيين وخطف النسوة.

20 ديسمبر 2019
184

كفل الدستور العراقي حق المواطن في التعبير السياسي سلمياً من دون مزاحمته أو قمعه، أو إهانته، فكيف بقوات عسكرية وأمنية ومليشياوية تابعة للحكومة تقتل المتظاهرين العزّل ظلماً وعدواناً؟ لهذا الشعب العراقي مستمر بثورته حتى تحقيق مطالبه العادلة

21 نوفمبر 2019
192

أصبحت واضحة أكذوبة الديمقراطية والدستورية والشفافية في العراق اليوم، وتوظيف ذلك زوراً وبهتاناً، فكل شيء بدا مزيفاً وكاذباً، فالنظام الحاكم لا يتمتع بأيّ مصداقية، والعراق بات يخلو من الحرّيات، والنظام لا يعرف الإنسانية حتى مع مواطنيه.

20 أكتوبر 2019
1.2k