avata
محمد علاوة حاجي

مقالات أخرى

منذ سنتين، بدأت موجة من المطالبات الأفريقية بإعادة آثارها المعروضة في متاحف فرنسا وبريطانيا. وفي ذلك الوقت، لم نر من يربط بين هذا السياق ومطالبات جزائرية كثيرة تجاه ما انتزعته فرنسا كـ"غنيمة حرب"، وهو حال مدفع "بابا مرزوق".

08 أكتوبر 2020

ليست محاولةُ استيراد تجربة الدخول الثقافي أو الأدبي معيبةً في حدّ ذاتها. لكنَّ الأصحَّ أن يُبادر الناشرون والفاعلون الثقافيّون إلى ذلك. أمّا دورُ وزارة الثقافة الحقيقيُّ فينبغي أن يتّجه إلى تهيئة مناخٍ يسمح بنجاح التجربة، لا محاولة فرضها بقرارٍ رسمي.

26 سبتمبر 2020

يبدو كلامُ الوزير الأوّل الجزائري لافتاً لأنه يأتي من السلطة نفسها، لا من منظّر من خارج منظومتها يقدّم لها مقترحات بما ينبغي فعله. المطلوبَ منه ومن غيرِه من المسؤولين هو العمل على تحويل الثقافة إلى قطاع منتِج فعلاً، وليس إخبارنا بأهمية ذلك.

28 اغسطس 2020

تبدو الصيغةُ الافتراضية محاولةً للحفاظ على شيءٍ من المعرض الذي شاركت في دورته الماضية قرابةُ ألف دار نشر وتردّد عليه أكثرُ من مليون زائر. بالتأكيد، ليس صعباً على المنظّمين إقامة وبثّ دوات بشكل افتراضي. لكن هل بمقدورهم فعلاً بيع الكُتب عبر الإنترنت؟

20 اغسطس 2020

يعرض الوثائقي آراء شبابٍ جزائري في الحَراك الشعبي، جميعهم ينتمون إلى خلفياتٍ ثقافية وأيديولوجية متقاربة، ويتحدّثون بالفرنسية، تقتصر أحاديثهم على الحريّات الشخصية مثل حرية تبادُل القُبَل في الفضاء العام، دون التطرُّق إلى المطالب التي رفعها الحراك، كتحقيق الديمقراطية واستقلال القضاء.

30 مايو 2020

هذا الواقع الجديد قد لا يستمرّ طويلاً؛ إذ أنَّ الفعاليات الثقافية ستعود (على الأرجح) إلى فضاءاتها التقليدية بمجرّد انتهاء الوباء، لكنَّ المؤكّد أنه سيُسفر عن مقارباتٍ جديدة في التعاطي مع الفعل الثقافي، بحيث يكون للفضاء الرقمي حضورٌ أكبر فيها.

18 ابريل 2020

وسْط حشود المسيرات الرافضة لترشّح بوتفليقة لولاية خامسة، يحدُث أن تصطدم أو تحتكّ بأحدهم فتلتفت إليه لتعتذر منه، فتجده قد سبقك إلى الاعتذار مبتسماً. حدث ذلك معي عدّةَ مرّات، وكان ذلك مؤشّراً كافياً للتيقُّن مِن أنّ ثمّة شيئاً ما يتغيّر.

09 مارس 2019

أليس غريباً غياب امتحانٍ معياريّ يُحدّد من خلاله مستوى التمكُّن من العربية، على خلاف ما هو معمولٌ به في لغاتٍ أُخرى مثل الإنكليزية التي يُختَبر مستوى التمكّن منها بامتحانَي "التوفل" المعتمَد في الولايات المتّحدة، و"الآيلتس" البريطاني.

20 نوفمبر 2018

بغضّ النظر عن مستوى التظاهرة السينمائية من الناحيتَين الفنّية والتنظيمية، فإن عدم توفير المعلومة في وقتها، أو تمريرها بشكلٍ انتقائي، يعكسُ إخفاقاً في إدارته من الناحية الإعلامية والاتصالية. وهذا حال السواد الأعظم من المهرجانات الثقافية الجزائرية، وربما العربية أيضاً.

27 يوليو 2018

ليومَين كاملَين، عجّت مواقع التواصل الاجتماعي بهذه الكلمة. مئات التعليقات الجادّة والساخرة تناولتها في صيغة المصدر والفعل واسم الفاعل، بعد ورودها في معرض حديث قناةٍ تلفزيونية محلّية عن إقبال مواطنين من الصحراء في جنوب البلاد إلى المدن الساحلية في شمالها.

22 يوليو 2018