14 نائباً لـ"القائمة العربية" في الكنيست الإسرائيلي

18 مارس 2015
+ الخط -
أظهرت نتائج شبه نهائية غير رسمية لانتخابات الكنيست (البرلمان) الإسرائيلي حصول "القائمة العربية المشتركة" على 14 مقعداً، ما يجعلها ثالث قوة في البرلمان، بعد "الليكود" (يمين) و"المعسكر الصهيوني" (وسط).

وبحسب النتائج، التي نشرتها القنوات التلفزيونية الإسرائيلية، فإنه بعد فرز 99 في المائة من أصوات الناخبين، في الانتخابات التي جرت أمس الثلاثاء، حصلت "القائمة العربية المشتركة"، بقيادة أيمن عودة، على 14 مقعداً.

ويضم تحالف "القائمة العربية المشتركة"، كلاً من "الجبهة الديمقراطية للسلام والمساواة "، و"التجمع الوطني الديمقراطي"، و"الجناح الجنوبي للحركة الإسلامية"، و"القائمة العربية للتغيير".

 وبموجب ذلك، فإن الأعضاء العرب في الدورة العشرين للكنيست، هم: أيمن عودة (رئيس القائمة)، مسعود غنايم، جمال زحالقة، أحمد الطيبي، عايدة توما-سليمان، عبد الحكيم حاج يحيى، حنين الزعبي، دوف حنين (يساري يهودي)، طلب أبو عرار، يوسف جبارين، باسل غطاس، أسامه سعدي، عبد الله أبو معروف، وجمعة زبارقة. وفقا لـ "الأناضول".

 ويعدّ تمثيل النواب العرب هذا، الأكبر في تاريخ الكنيست المكون من 120 نائباً، وذلك منذ أول انتخابات جرت عام 1949، في العام التالي لقيام إسرائيل على أراض فلسطينية محتلة.

هرتسوغ يعترف بالهزيمة

في غضون ذلك أقر زعيم المعارضة الإسرائيلية، رئيس قائمة "المعسكر الصهيوني" (وسط)، إسحق هرتسوغ، صباح اليوم الأربعاء، بخسارة قائمته في انتخابات الكنيست (البرلمان) المبكرة، مهنئاً منافسه، زعيم "الليكود"(يمين)، بنيامين نتنياهو، بالفوز.

وقال هرتسوغ (55 عاماً) لصحافيين: "قبل دقائق تحدثت مع رئيس الوزراء وهنأته بإنجازه وتمنيت له التوفيق"، بحسب الموقع الإلكتروني لصحيفة "جروزاليم بوست"، مضيفاً "المعسكر الصهيوني سيواصل العمل ليكون بديلاً لحزب الليكود".

إلى ذلك، استقالت رئيسة حزب ميرتس الإسرائيلي (يساري)، زهافا غالؤون من منصبها إثر حصول حزبها على 4 مقاعد فقط في انتخابات الكنيست (البرلمان).

وقالت الإذاعة الإسرائيلية إن "غالؤون أخلت مكانها للمرشحة الخامسة في قائمة "ميرتس" تمار زانْدبِرغ".

وكان حزب ميرتس قد فاز في الانتخابات البرلمانية السابقة عام 2013 بستة مقاعد.


اقرأ أيضاً: انتخابات الكنيست: "القائمة المشتركة" تعد بالمرتبة الثالثة

ذات صلة

الصورة
بعد انسحاب الجيش الإسرائيلي من النصيرات في غزة، 9 يونيو 2024 (خميس الريفي/ فرانس برس)

منوعات

رفضت وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين (أونروا)، الادعاءات "غير الواقعية" في الإعلانات الإسرائيلية التي تستهدفها على محرك البحث غوغل.
الصورة
تظهر في الصورة قرية رأس جرابة البدوية 29 مايو، 2024 (فرانس برس)

سياسة

قررت السلطات الإسرائيلية تهجير أهالي قرية رأس جرابة، غير المعترف بها في النقب، بعد رفض المحكمة المركزية في بئر السبع التماساً تقدم به مركز عدالة الحقوقي.
الصورة
نتنياهو يلقي خطابًا في القدس، 12 مايو 2024 (فرانس برس)

سياسة

ظهر رئيس حكومة الاحتلال بنيامين نتنياهو مدافعاً عن انتهاكات جيشه والاتهامات الحقوقية والأممية بتعمد حجب المساعدات عن القطاع المحاصر
الصورة
جندي إسرائيلي مشارك في الحرب على غزة، 8/2/2024 (جاك غويز/ فرانس برس)

سياسة

هدد جندي إسرائيلي يشارك في الحرب على غزة بتمرد عسكري واسع حال قرر وزير الأمن يوآف غالانت إدخال السلطة الفلسطينية إلى غزة، أو الانسحاب من القطاع
المساهمون