هبوط أول طائرة بمطار تركيا المائي على متنها سعوديون

20 يوليو 2016
الصورة
مطار أرودو قيريسون (الأناضول)
+ الخط -
هبطت أول طائرة، أمس، في مطار "أرودو قيريسون" البحري، قرب مدينة أوردو التركية، قادمة من السعودية، وعلى متنها 150 مسافرأ، بينهم سياح ورجال أعمال.

وافتتحت الخطوط الخارجية بمراسم رسمية، عقب وصول طائرة تابعة للخطوط الجوية التركية، قادمة من العاصمة السعودية "الرياض".

ونقلت مصادر إعلامية عن والي مدينة أوردو، عرفان بلقاني أوغلو، الذي حضر الافتتاح قوله، تشهد المناطق الواقعة شرق البحر الأسود، إقبالا كبيرا من السياح العرب، رغم الأحداث المؤسفة التي تشهدها البلاد خلال الأيام الأخيرة.

وكان رئيس منظمة السياحة العربية، بندر فهد آل فهيد، قد تعهد بجلب مزيد من السياح العرب إلى تركيا، لتعويض فاقد تركيا من السياح. مضيفاً، خلال حديث سابق لوكالة "الأناضول"، أنه سيتم اتخاذ العديد من الخطوات من أجل تعزيز السياحة الطبية، والتي تشهد إقبالًا كبيرًا من الدول العربية.

وبين رئيس منظمة السياحة العربية، أن 2.4 مليون سائح يتوافدون إلى تركيا سنويا من البلاد العربية، مبينا أن حجم نفقاتهم يبلغ أكثر من أربعة مليارات دولار.

وشهد مطار "أرودو قيريسون"، الذي يعتبر أول مطار في تركيا وأوروبا يُنشأ على سطح البحر واستمر إنشاؤه نحو خمس سنوات، أول رحلة جوية تقلّ سياحا من السعودية بعد الانقلاب الذي شهدته تركيا الجمعة الماضية.

وتشهد الخطوط الجوية التركية زيادة في عدد المسافرين خلال الأشهر الستة من العام الجاري، رغم الأعمال الإرهابية التي استهدفت السياحة، وكان آخرها ضرب مطار أتاتورك في إسطنبول، الشهر الماضي.

وقالت الخطوط الجوية التركية، في تصريح لها من خلال منصة الإفصاح العام، إن عدد المسافرين على متن طائراتها في النصف الأول من العام الجاري بلغ 30.1 مليون مسافر، بزيادة 7.7% عن النصف الأول من العام الماضي، وقت لم يزد عدد المسافرين عن 28.5 مليون مسافر.

المساهمون