نجوم لاتينيون شباب مرشحون لخطف بريق المونديال البرازيلي

نجوم لاتينيون شباب مرشحون لخطف بريق المونديال البرازيلي

12 يونيو 2014
الصورة
النجم البرازيلي الشاب برنارد من نجوم الكرة اللاتينية (Getty)
+ الخط -

يظل الصراع التاريخي قائماً بين قارتي أميركا الجنوبية وأوروبا لانتزاع السيادة على كرة القدم العالمية، فالتكافؤ كبير بينهما على صعيد المنتخبات، لكن الأفضلية للقارة العجوز على صعيد الفرق، وإن كان اللاتينيون ينسبون كثيراً من الفضل في هذا لنجومهم المحترفين.


وتتضح شراسة تلك المنافسة في سجل المتوجين ببطولة كأس العالم، إذ تملك أوروبا 10 ألقاب، موزعة كالآتي: إيطاليا (4)، ألمانيا (3)، إنجلترا (1)، فرنسا (1)، إسبانيا(1)، مقابل 9 القاب لأميركا الجنوبية، تحتكر منها البرازيل صاحبة الرقم القياسي 5 القاب، نظير لقبين للأرجنتين، ومثلهما لأوروجواي.


في المقابل، تكتفي دول أميركا الشمالية بالتمثيل المشرف، وأكبرهم صيتاً منتخب المكسيك، وأبرز إنجازاته الوصول لربع النهائي مرتين على أرض، وستكون النسخة 20 على أرض البرازيل فرصة سانحة للنجوم اللاتينيين الشباب للتألق وقيادة منتخباتهم لمعادلة الكفة مع أوروبا، أو على أقل تقدير تقديم أوراق اعتمادهم للالتحاق بكبرى أندية القارة المنافسة.

وفي ما يلي قائمة بعدد من أهم النجوم الواعدين المنتظر تألقهم في مونديال البرازيل:

جيمس رودريجز (كولومبيا):

لاعب الوسط المهاجم (22 عاما) نجم موناكو وأفضل لاعب شاب في الدوري الفرنسي، وموهبة بورتو البرتغالي في السابق، من المفترض أن يلعب دور البطولة في منتخب كولومبيا بدلا من النمر راداميل فالكاو المصاب، والذي قد يلحق بالمونديال لكن دون جاهزية كاملة.

إدير بالانتا (كولومبيا):

المدافع الواعد في أميركا الجنوبية (21 عاما) يقدم عروضا رائعة مع ريفر بليت بطل الأرجنتين، ارتبط اسمه بقوة بفريق برشلونة، ويسعى لإثبات جدارته في العرس البرازيلي.

خوان كينتيرو (كولومبيا):

لاعب وسط دفاعي متميز حجز مقعدا ثابتا في بورتو البرتغالي في سن الـ21، وأشارت تقارير صحافية الى اهتمام ريال مدريد الإسباني وليفربول الإنجليزي بموهبته.

ماركوس روخو (الأرجنتين):

مدافع سبورتنج لشبونة البرتغالي حاليا وسبارتاك موسكو الروسي سابقا (20 عاما)، ارتفعت أسهمه في الآونة الاخيرة، وارتبط اسمه بالانتقال لفرق أوروبية كبيرة بعد المونديال وخاصة برشلونة الإسباني، ومن المتوقع أن يشغل مركزا أساسيا في تشكيلة راقصي التانجو.

بيرنارد (البرازيل):

مهاجم منتخب السامبا ابن الـ21 ربيعاً، راهن عليه المدرب لويز فيليبي سكولاري بعد أدائه المميز مع شاختار الأوكراني، خيار هجومي جيد مع فريد وجو في "السيليساو"، وأظهر ذلك في كأس القارات، ومن المتوقع انتقاله لفريق أوروبي كبير في المستقبل القريب.

فيليبي جوتييريز (تشيلي):

لاعب وسط فريق تفينتي (23 عاما)، اختير أفضل لاعب في الدوري الهولندي، والنجم الصاعد بسرعة الصاروخ ليناطح اسمي أرتورو فيدال وأليكسيس سانشيز على الساحة العالمية.

خوسيه خيمينيز (أوروجواي):

مدافع أتلتيكو مدريد بطل إسبانيا، لم يحصل على فرصة كافية مع المدرب دييجو سيميوني لصغر سنه، لكنه يكتسب الخبرة من مواطنه دييجو جودين، وقد يفتح له المونديال مجالا للتألق وتثبيت أقدامه في الليجا مستقبلا.

دييجو رييس (المكسيك):

مدافع له مستقبل بارع (21 عاما)، اكتشفه بورتو البرتغالي، ويجيد اللعب في وسط الملعب ايضا، يستحوذ بشكل مثالي على الكرة ويتمركز في مواقع جيدة.

أندي ناخار (هندوراس):

النجم الأبرز في تشكيل منتخب هندوراس (21 عاما)، متوسط الميدان الهجومي لفريق أندرلخت بطل بلجيكا، من أبرز المواهب اللاتينية في الوقت الراهن.

كيلور نافاس (كوستاريكا):

حارس مرمى ليفانتي (27 عاما)، يقدم عروضا قوية في الليجا الإسبانية، وتم ترشيحه للانضمام لبرشلونة، سيكون العنصر الأهم بمنتخب بلاده، وسيطمح لإثبات أنه ليس لقمة سائغة امام الخصوم الكبار.

جويل كامبل (كوستاريكا):

مهاجم وجناح خطير (21 عاما)، ينتمي لأرسنال الإنجليزي، لكنه انتقل في إعارات الى لوريان الفرنسي وريال بيتيس الإسباني وأوليمبياكوس اليوناني حاليا، ويرغب في اثبات قدراته الهجومية في المونديال على أمل العودة للندن.

المساهمون