من يريد إغلاق قناة نسمة تي في التونسية؟

من يريد إغلاق قناة نسمة تي في التونسية؟

09 أكتوبر 2018
(عن موقع القناة الرسمي)
+ الخط -
أعلنت إدارة قناة "نسمة تي في" الخاصة أنها "مهددة بالإغلاق" من خلال وضع علامة على شاشتها وموقعها الإلكتروني كُتب عليها "يحبو يسكرو نسمة" (يريدون إغلاق نسمة). ردة الفعل هذه جاءت بعد تكرار الغرامات المالية المفروضة عليها من قبل الهيئة العليا المستقلة للاتصال السمعي البصري (الهايكا).


إعلان إدارة قناة "نسمة تي في" جاء بعد قرار الهايكا تسليط غرامة مالية على القناة مقدارها خمسين ألف دينار تونسي (18 ألف دولار أميركي) وتهديد القناة بحجز معداتها وإغلاق مقرها بالقوة العامة.

وأثار القرار غضب مسؤولي القناة الذين أعلنوا اليوم الثلاثاء أنهم باتوا مستهدفين من قبل الهايكا، وهو رأي عبر عنه الإعلامي صالح عطية اليوم على شاشة القناة. إذ قال "من وجهة نظر قانونية، الهايكا تستند على الفصل 50 من المرسوم 116، وشروطه غير متوفرة وغير قانونية، ولا يوجد عنصر جريمة قامت به القناة، معتبرا أنه ابتزاز لقناة نسمة، من خلال التهديد بالخطايا وحجز التجهيزات، وهو قانونياً قرار دون مرتكزات قانونية".

وأضاف أن "الهايكا لم تعد تعديلية وإنما تحولت إلى سلطة، تمارس قرارات زجرية"، معتبرًا أن "قناة نسمة هي قناة لديها مشاهديها، والهايكا لا تخاطب أي مؤسسة وإنما قناة لها جمهورها والعقاب سيكون له، وليس للقناة فقط".

فى مقابل ذلك، لم تنشر الهايكا في موقعها القرار التي اعتمدت عليه إدارة القناة في القول بأنها مهددة من قبل الهايكا.

يذكر أن إدارة قناة "نسمة تي في" ممثلة في شخص نبيل القروي واحد من مالكيها إلى جانب شقيقه غازي القروي ورجل الأعمال التونسي والمنتج السينمائي طارق بن عمار ورئيس الوزراء الإيطالي الأسبق سيلفيو برلسكوني، تعرضت لأزمات وخصومات كبرى مع الهايكا تسببت لها في عدد من الغرامات المالية وصلت في بعض الأحيان إلى 250 ألف دينار تونسي (90 ألف دولار أميركي) بسبب مخالفتها للقوانين المنظمة لعمل الإعلام السمعي البصري في تونس.

المساهمون