مصر: اختطاف سناء سيف من أمام مكتب النائب العام

23 يونيو 2020
الصورة
سناء سيف شقيقة الناشط المعتقل علاء عبد الفتاح (تويتر)
+ الخط -
قالت الناشطة السياسية منى سيف، شقيقة الناشط السياسي المعتقل علاء عبد الفتاح، إن شقيقتها سناء سيف تم خطفها من أمام مقر مكتب النائب العام، أثناء وجودهما لتقديم بلاغ في واقعة الاعتداء عليهن أمس. وكتبت منى، على صفحتها في موقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك": "سناء اتخطفت من ميكروباص قدام النائب العام".

وكانت أسرة علاء عبد الفتاح موجودة في مقر مكتب النائب العام، منذ صباح اليوم الثلاثاء، لتقديم بلاغ للنائب العام بشأن ما تعرضن له من اعتداء وسحل وسرقة أمام سجن طرة، فضلا عن حرمانهن من التواصل مع علاء عبد الفتاح.

وتعرضت سناء سيف ووالدتها الدكتورة ليلى سويف، وشقيقتها سناء سيف، أمس الاثنين، للاعتداء بالضرب والسرقة أثناء وجودهن أمام سجن طرة من قبل مجموعة من السيدات.

يذكر أن أسرة علاء عبد الفتاح قد قررت المبيت أمام سجن طرة، منذ يومين، لحين استلام خطاب من نجلها للاطمئنان على صحته بعد قرار منع الزيارات، وبالتزامن مع انتشار فيروس كورونا الجديد (كوفيد– 19).

وكان علاء عبد الفتاح قد أعلن إضرابه عن الطعام يوم 13 إبريل/نيسان الماضي، وأثبت ذلك بمحضر رقم 2610 لسنة 2020 إداري المعادي، وتم عرضه على النيابة. واستمر إضرابه لمدة شهر.

وألقت قوات الأمن القبض على علاء عبد الفتاح في 29 سبتمبر/أيلول الماضي، عقب انتهائه من فترة المراقبة، ليظهر في اليوم التالي بنيابة أمن الدولة على ذمة القضية 1356 لسنة 2019 حصر أمن دولة. وتضم القضية رقم 1356 لسنة 2019، إلى جانب عبد الفتاح، كلا من المحامي الحقوقي محمد الباقر، والمدون محمد أكسجين، ولا يزال يتم التجديد لهم.